صحة وجمال

الاكثار من تناول الحلويات يؤثّر على صحة الجلد

ينصح العلماء بشكل عام بتناول وجبات متوازنة بحيث يتم تأمين حاجة الجسم من العناصر الغذائية المختلفة للقيام بمهامه،

تجنب الافراط في تناول الحلويات

 يحذر العلماء من الإفراط في تناول اي نوع من انواع الأغذية لوجود آثار جانبية محتملة لهذا الإفراط

في مقابلتنا هذه سنسلط الضوء على الآثار الجانبية للاكثار من تناول الحلويات

الآثار الجانبية للاكثار من الحلويات

يرى خبراء التغذية أن الإفراط في تناول الحلويات من الممكن ان يلحق الضرر ليس فقط بالصحة الب
نية و بالرشاقة، بل أيضاً بصحة الجسم ككل، بما فيها صحة الجلد.

توصل الخبراء إلى هذه النتيجة بعد ما لاحظوا ان زيادة الغلوكوز والهديروكربونات البسيطة، يؤدي إلى زيادة الوزن، وخطر الإصابة بمرض السكري وأمراض المفاصل.

ما يعني ان الجسم يشيخ بسرعة، بسبب التأثير الكيميائي للكربوهيدرات البسيطة في بروتينات الجسم اي الكولاجين والإيلاستين باعتبار انهما يشكلان 25-45 بالمئة من بروتينات الجسم.

وحسب الدراسات فان الكولاجين والإيلاستين مسؤولان عن مرونة ومتانة أنسجة الجلد، والأربطة والعضلات والغضاريف وغيرها.

و بالتالي عند الإفراط في تناول الحلويات، يبدأ الغلوكوز بالتفاعل مع البروتينات، وتبدأ عملية كيميائية، ينتج عنها تحلل الكولاجين والإيلاستين

ما يسبب تدهور حالة الجلد، حيث يفقد مرونته الأصلية ويصبح جافًا ويشيخ. لذلك ينصحون بعدم الإفراط بتناول الحلويات.
الجدير بالذكر أن الحمية الغذائية ليست مفيدة في أغلب الأحيان

حيث أننا غالبا ما ننسى عند سعينا للحصول على الرشاقة، انه إضافة إلى تقليل كمية الطعام، يجب الالتفات الى العناصر الغذائية التي نستهلكها

لأن نقصها في غذائنا، يؤثر في تركيب الكولاجين. لذلك بدلاً من الاتجاه الى ب «الحمية» يجب الاهتمام بـ «التغذية الصحيحة».

وهذا يعتبر من وجهة النظر الصحية أفضل بكثير من تحمل الجوع ومن ثم مكافحة عواقبه المحتملة.

زر الذهاب إلى الأعلى