52 % من الشعب الأميركي يعتبر أن اغتيال “سليماني” هدد أمن بلاده .

0

52 % من الشعب الأميركي يعتبر أن اغتيال “سليماني” هدد أمن بلاده .

بين استطلاع لرأي المواطنين الأمريكيين أن أكثر من نصفهم يعتبرون اغتيال قائد “فيلق القدس” الإيراني ، الجنرال قاسم سليماني ، حدثا أضعف أمن الولايات المتحدة بدلا من أن يعززه .

حيث اعتبر 52% من المواطنين المشاركين في الاستطلاع الذي قامت به قناة ABC التلفزيونية بالتعاون مع معهد Ipsos ، أن اغتيال سليماني بغارة جوية أمريكية ، أسفر عن زيادة الخطر على أمن للبلاد .

و رأى 25% من المشاركين أن اغتيال الجنرال سليماني الذي اعتبرته السلطات الأمريكية من رموز ” الإرهاب العالمي ” ، عزز  أمن الولايات المتحدة ، بينما عد 22% أن هذا الحدث لم يغير الوضع الأمني قط .

و قيم 43% من المواطنين إيجاباً الخطوات التي يتخذها الرئيس الأمريكي ، دونالد ترامب، في تعامله مع الملف الإيراني ، مقابل 56% انتقدوا هذه الخطوات . فيما اعترف 73% بأنهم يشعرون بقلق إزاء احتمال نشوب حرب بين الولايات المتحدة و إيران ، مقابل 22% قالوا إن هذه الإمكانية لا تقلقهم أو تكاد لا تقلقهم .

حيث تم إجراء الاستطلاع ، عن طريق الهاتف ، خلال يومي 10-11 يناير، و شارك فيه 525 مواطناً أمريكياً في سن الرشد .

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا