نهاية العام الجاري … قسم إسعاف جديد يدخل الخدمة في مشفى دمشق .

0

نهاية العام الجاري … قسم إسعاف جديد يدخل الخدمة في مشفى دمشق .

تعمل الهيئة العامة لـ مشفى دمشق على وضع قسم إسعاف جديد بالخدمة نهاية العام الجاري يعتمد معايير عالمية من حيث فرز المرضى ومتابعتهم والعناية بهم حسب مديرها الدكتور هيثم الحسيني .

وأوضح الحسيني لوكالة سانا الرسمية أن قسم الإسعاف الجديد سيكون في بناء مستقل عن المشفى بما يسهل عملية فرز المرضى وخاصة في حالات الحوادث والطوارئ وتصنيفهم حسب درجة الخطورة وتشخيص حالتهم في اللحظات الأولى وتقديم العلاج المناسب سواء جراحياً أو دوائياً .

وتصل الطاقة الاستيعابية للقسم الجديد إلى 1200 مريض ضمن مساحة تضمن تلبية راحة المراجعين والكوادر الطبية مع وجود بنى تحتية تلبي احتياجات ذوي الإعاقة وفقاً لمدير المشفى الذي بين أن استقبال الحالات سيتم وفق دور الكتروني مشيراً إلى أنه ستتم الاستفادة من قسم الإسعاف القديم لتوسعة أقسام المشفى الأخرى .

اقرأ أيضاً : حزمة من القرار يتخذها مجلس الوزراء لتفادي الآثار سلبية على الاقتصاد والمواطن في المرحلة الراهنة .

وعن خدمات المشفى عموماً ذكر الحسيني للوكالة أنه يجري يومياً نحو 30 عملية بمختلف أنواعها العامة والنوعية كالجراحة العظمية وجراحة الدماغ والأوعية والأطراف ويسعى لتطوير عملية زراعة الكبد فيما يجري حالياً زراعة كلية مرة أسبوعياً .

وأشار مدير المشفى إلى وضع جهاز مرنان مغناطيسي جديد بالخدمة ليصبح عدد الأجهزة اثنين كما سترفد بجهاز تصوير طبقي محوري قريباً ليصبح لديها جهازا طبقي محوري مع مواصلة العمل في تحديث جهاز ثالث من قبل إحدى الشركات المختصة .

ولفت الحسيني إلى أن القبول في المشفى يتراوح بين المجاني وشبه المجاني لذلك يشهد إقبالاً كبيراً من المرضى نظراً للارتفاع الكبير بتكاليف الخدمات الاستقصائية والعلاجية في المشافي الخاصة مبيناً أن تكلفة عملية استئصال اللوزتين بالمشفى نحو 4 آلاف ليرة مقارنة بنحو 70 ألف ليرة في المشافي الخاصة كما أن إشغال أسرة العناية المشددة مرتفع دائماً للأسباب ذاتها .

وحسب إحصاءات الهيئة للعام الجاري تجاوز عدد مراجعي العيادات التخصصية 156 ألف مريض وقسم الإسعاف 177 ألف حالة حتى نهاية أيلول الماضي وأجرت خلال الفترة ذاتها 9 آلاف عمل جراحي و5800 جلسة غسيل كلية و4581 صورة رنين مغناطيسي وأكثر من 6 آلاف طبقي محوري .

 

اترك تعليقا