منوعات

طرائف كورونا و الحجر الصحي ومصائب العام 2020 مستمرين بين شعوب العالم

طرائف كورونا و الحجر الصحي ومصائب العام 2020 مستمرين بين شعوب العالم

بعد اضطرار الجميع للجلوس في منازلهم بسبب الحجر الصحي الذي فرضه انتشار فيروس كورونا و ظهور بعض المصائب التي كان يخبئها العام 2020 لم تجد شعوب العالم منفذا لها إلا بتداول الطرائف و النكات

واجه سكان العالم جائحة كورونا و مازالو بالنكات الكثيرة فكانت البداية من خلال تصوير المشاهد المضحكة التي يقوم فيها المشتري بتلقي اغراضه من البائع عن طريق عصا لكي لا ينتقل له فيروس كورونا كنوع من انواع الحماية و التعقيم ثم يقومون بتعقيم المشتريات و الشخص المشتري على الباب قبل دخوله المنزل و منهم من صور مقاطع فيديو و هو يغسل الخارج من المنزل على باب البيت كما تغسل السجادة ثم يقومون بتعقيمه بعد الدخول

و منهم من صور مقاطع لتعقيم الزوار و إعطائهم الكمامات و القفازات بطريقة مضحكة جدا كطريقة من الدعابة و المزاح

كان أحد الطرائف أيضا هو الزلازل التي تهدد السكان داخل منازلهم فيضطرون للخروج و لكن سيجدون فيروس كورونا بالخارج بانتظارهم فلم يعلمو هل يهربون من الزلال او يموتون بكورونا

ألغى البعض الحكمتان القائلتان ” اطلبوا العلم و لو في الصين ” و ” جميع الطرق تؤدي إلى روما ” وذلك بسبب تفشي فيروس كورونا بهذين البلدين العظيمين و البعض الآخر كان لديه مشكلة مع جلوس الرجال داخل المنازل فقد قال أحدهم : أتمنى أن تمضي أزمة كورونا على خير فأبي غاضب من درجاتي في الثانوية العامة على الرغم من أنني متخرج من الجامعة منذ ثلاث سنوات ” و قال آخر ” سمعت ولدي يسأل أمه هل سيسكن أبي معنا للأبد ؟ ” أما الثالث فقد قال ” نحن الرجال جلسنا في المنزل للعزل الصحي و ليس لتصفية الحسابات القديمة أيتها النساء ” و الأخير قال ” بعد مساعدتي الكثيرة لزوجتي في أعمال المنزل هرعت أبحث عن غطاء رأسي عندما قرع باب المنزل ”

أما رمي القمامة أصبح متعة للكثيرين فهو المكان الوحيد الذي يستطيعون بحجته الخروج من المنزل و اعتبروه كوقت للتنزه و بدأ أفراد الأسرة بالقتال على الخروج لرمي القمامة بعد أن كانت هذه المهمة من المهام المنزلية المكروهة

كما اعتبر بعضهم أن انتهاء فترة الحجر الصحي هي كالانتهاء من الجامعة و التخرج فقال البعض ” عند الانتهاء من الحجر الصحي سنأخذ صورة للجميع و هم يرمون الكمامات و نكتب على الصورة خريجي كورونا دفعة العام 2020

استمر السكان بتصوير المشاهد الساخنة التي مازالت تنتظرهم في العام 2020 الذي لم يمضي منه حتى الآن سوى 4 أشهر فتداولوها كنات لتخفيف المصاب و قال بعضهم ” الديناصورات تتغذى جيدا لتكبر و تظهر في أحد أشهر العام 2020 ” و قال آخرون ” ننتظر غزو الفضائيين لكوكب الأرض بعد الانتهاء من فيروس كورونا فهم خائفون من العدوى الآن ” أما الآخرون فاعتبروا أن من ينجو من هذه الفترة يكون قد تأهل لخوض المرحلة الثانية من المباراة مع العام 2020 .

طرائف كورونا و الحجر الصحي ومصائب العام 2020 مستمرين بين شعوب العالم

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى