صدقي المقت يبصر النور مجدداً ، سلطات الإحتلال قررت الإفراج

0

صدقي المقت يبصر النور مجدداً ، سلطات الإحتلال قررت الإفراج

ينتظر ملايين السوريين و العرب و المقاومين حول العالم فرحة إطلاق سراح صدقي المقت عميد الأسرى السوريين في سجون الكيان الاسرائيلي المحتل و الذي قررت سلطات الإحتلال الإفراج عنه اليوم الجمعة ١٠ كانون الثاني ٢٠٢٠

المقت الأسير مجدداً يبصر النور بعد أربع سنوات قضاها في سجون الكيان المحتل حيث نسبت إليه سلطان الكيان المحتل ضلوعه في تهمة أمنية تهدد استقرار و سمعة المحتلين و تم إعتقاله و سجنه منذ عام ٢٠١٥
ليكون مجموع ما أمضاه في سجون الكيان قرابة ٣١ عاماً
حيث أعتقل مسبقاً بتاريخ ٢٤ آب من العام ١٩٨٥ بتهمة المشاركة بتأسيس حركة مقاومة للكيان المحتل داخل هضبة الجولان و بقي في سجون الاحتلال ٢٧ عام متواصلة حتى تم الافراج عنه عام ٢٠١٢

وكان القائد بشار الأسد قد أرسل للأسير السوري صدقي المقت رسالة بتاريخ ٢ كانون الثاني ٢٠١٩ شاكراً فيه الروح الوطنية و الثبات على المواقف النصالية و ختم القائد الأسد رسالته قائلاً ” و إلى وعدٍ ويقين بتحرير كل شبر من الأرض الطاهرة ، وبلقاء قريب إن شاء الله ”
وتم عرض هذه الرسالة على صفحات رئاسة الجمهورية العربية السورية على منصات التواصل الاجتماعي في حينها ليكون وعد القائد الأسد حقاً

يذكر أن صدقي المقت من أقدم الاسرى في سجون الاحتلال و هو من بلدة مجدل شمس

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا