الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة ويقطع الطريق الدولي بين معرة النعمان و سراقب

0

الجيش السوري يكبد الإرهابيين خسائر فادحة ويقطع الطريق الدولي بين معرة النعمان و سراقب

يستمر الجيش العربي السوري عملياته في حلب حيث كبد الإرهابيين خسائر فادحة في العدد والعتاد وتمكن من قطع الطريق الدولي بين معرة النعمان و سراقب

كما يواصل تقدمه باتجاه ريف إدلب الجنوبي الشرقي نحو معرة النعمان و التي أصبحت قاب قوسين أو ادنى للسقوط في قبضته وتطهيرها من رجث الارهاب

وأكد مصدر ميداني في حلب، أن الجيش السوري أحكم سيطرته أمس على تلة المحروقات ورحبة خان طومان في ريف حلب الجنوبي، إثر اشتباكات ضارية مع إرهابيي «جبهة النصرة» والتنظيمات الإرهابية المرتبطة بها، وكبدهم خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد بعد أن أرغمهم على التراجع، على الرغم من التعزيزات التي استقدموها إلى جبهات القتال.

وذكر المصدر أن الجيش السوري، اشتبك مع الإرهابيين في محوري خلصة والحميرة بريف حلب الجنوبي، ودك بمدفعيته وصواريخه تجمعاتهم وأوكارهم، على حين أغار سلاح الجو السوري على معاقلهم وخطوط إمدادهم في الشيخ سليمان وايكاردا والزربة وريف المهندسين الأولى، وصولاً إلى ريف حلب الغربي في خان العسل والمنصورة ومغارة الأرتيق، وحقق إصابات مؤكدة في مستودعات أسلحتهم وذخائرهم وصفوفهم.

وأوضح المصدر أن الجيش السوري، مهّد في الليلة ما قبل الماضية بصنوف الأسلحة المختلفة، على طول جبهات القتال في القطاع الغربي من المدينة، ابتداء من مستديرة الليرمون والصالات الصناعية وجمعية الزهراء، وصولاً إلى منطقة الراشدين ٤، ومروراً بمحاور إكثار البذار في حي الزهراء وتلة شويحنة ومنطقة البحوث العلمية، ما أدى إلى تدمير البنية التحتية للإرهابيين وقتل أعداد غفيرة منهم.

 

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا