التعرّي و شرب الخمر و ألفاظ نابية ، مظاهرات ثورة “لبنان ينتفض” تتحول لـ+18

0

التعرّي و شرب الخمر و ألفاظ نابية ، مظاهرات ثورة “لبنان ينتفض” تتحول لـ+18

ليس للحرية حدود ثابتة فلكَ أيها المواطن الحق في كل شيء طالما تراه مناسباً و يعبّر عنك كما هو الحال في

هل فعلاً أتخذ المواطنون اللبنانيون هذا المبدأ من الحرية التي تعدّت الأخلاق و المنطق و أصبحت تُبث على كافة وسائل التواصل الإجتماعي بلا حياء تحت مسمى ثورة

منذ ما يقارب الأسبوع إتجه الشعب اللبناني للشارع و استوطن في الساحات الرئيسية الكبيرة في كافة المناطق مطالبين بإسقاط الحكومة التي أودت بهم لشفير الهاوية الإقتصادية و انتشار البطالة و الحاجة للحياة الكريمة

و كانت الفئة الأكبر من المشاركين هي فئة الشباب من الجنسين و الذين باتوا يعانون من الفقر و عدم دعم الدولة لهم بعد التخرج بتقديم فرص عمل و تأمين حياة كريمة

اقرأ أيضاً : المظاهرات في لبنان بين الوجع و النهفات ، هشام حداد بين المتظاهرين و اليسا ومايا دياب مستعدون للمشاركة

و كما رأينا جميعاً خلال هذه الفترة وصلت مئات الفيديوهات لمنصات التواصل الإجتماعي من ساحات التظاهر و الاعتصام بيّنت لنا جانباً من الافعال التي يقوم بها الشباب اللبناني في ثورته فكانت الألفاظ النابية هي الحاضر الأكبر و الأول في هتافاتهم التي طالت جميع النواب و الوزراء من شتم و سب الأعراض و استخدام جميع الكلمات الشارعية لإيصال فكرتهم
كما بيّنت مقاطع أخرى حلقات الرقص الذي لا يخلو من القليل من التعري و الإثارة و تناول الخمر و تبادل القبلات

لينتهي الأمر بمقطع فيديو تم تداوله لفتاة مرفوعة على الأكتاف و هي عارية بشكل كامل تقود هتافاً فاضحاً بينما الشبّان يتحسسون صدرها العاري تماماً واحداً تلو الأخر

فهل تستطيع الأثداء و الألفاظ النايية إسقاط حكومة ؟

تابعوا طرطوس اليوم عبر التلغرام

اترك تعليقا