صحة وجمال

الباراسيتامول يرتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب

 

في دراسة جديدة من نوعها تم التوصل إلى أن الباراسيتامول القابل للذوبان

الذي يحتوي على الملح كمكون “خفي” يمكن أن يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بأمراض القلب .

 

استخدام الباراسيتامول

كما ذكر الباحثون أن الناس غالبا ما يتناولون أدوية مسكنة للألم قابلة للذوبان دون أن يعرفوا أنها تحتوي على الصوديوم

و هذا النقص في الوعي يعني أن مستخدمي الباراسيتامول من المرجح أن يتجاوزوا كمية الملح اليومية الموصى بها والتي تبلغ 2 غ.

 

ويرى البروفيسور تشاو تسينغ، من جامعة سنترال ساوث في تشانغشا، الصين، الذي قاد الدراسة،

أنه يجب على الأطباء دائما وصف الأدوية الخالية من الملح لتقليل المخاطر.

واضاف: “يجب على الناس الانتباه ليس فقط إلى تناول الملح في طعامهم ولكن أيضا عدم التغاضي عن تناول الملح الخفي من الأدوية”.

الدراسة شملت مجموعة من 300 ألف مريض تتراوح أعمارهم بين 60 و90 عاما،

نصفهم يعانون من ارتفاع ضغط الدم. البعض منهم تلقوا الباراسيتامول المحتوي على الصوديوم، بينما تلقى البقية دواء خال من الصوديوم.

ومن بين المجموعة التي تعاني من ارتفاع ضغط الدم، كان خطر الإصابة بقصور القلب أو الإصابة بسكتة دماغية 5.6%

لأولئك الذين تناولوا الباراسيتامول مع الملح لمدة عام و 4.6% لأولئك الذين تلقوا أدوية خالية من الصوديوم.

وبالمثل، بالنسبة لأولئك الذين لا يعانون من ارتفاع ضغط الدم،

فقد كان احتمال الإصابة بأمراض القلب أعلى بين أولئك الذين تناولوا الباراسيتامول المحتوي على الملح،

وبلغت المخاطر 4.4% لمن تناولوا الباراسيتامول مع الصوديوم، و3.7% لمن تناولوا الباراسيتامول الخالي الصوديوم.

ووجد الباحثون الدوليون أن فرصة الوفاة في فترة المتابعة كانت أكبر لمن يتناولون الباراسيتامول مع الملح.

زر الذهاب إلى الأعلى