80 جندياً أمريكياً على الأقل قتلوا في استهداف قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق .

0

80 جندياً أمريكياً على الأقل قتلوا في استهداف قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق .

صرح المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي إن إيران “ لا تسعى إلى الحرب… ولكن أي اعتداء اميركي آخر سيواجه برد أشد” . وكالة أنباء فارس نقلت عن مصدر مطلع في استخبارات الحرس الثوري الإيراني أن ” 80 جندياً أميركياً على الأقل قتلوا في استهداف حرس الثورة الإسلامية لقاعدة عين الأسد الأميركية ” .

وأضاف المصدر أن الهجوم تسبب بأضرار جسيمة لعدد من الطائرات دون طيار والمروحيات والعديد من المعدات العسكرية في القاعدة لافتا إلى أن 15 صاروخا أصاب قاعدة عين الأسد ولم يتم اعتراض أي منها بواسطة نظام الرادار للجيش الأميركي .

واشار المصدر إلى أنه تم تحديد 100 هدف في المنطقة لأميركا وحلفائها وهي تحت الرصد والمراقبة .

المتحدث باسم مجلس صيانة الدستور عباس علي كدخدايي أوضح أن الهجوم الصاروخي الذي نفذته قوات حرس الثورة الإسلامية على قواعد الجيش الاميركي في العراق هو دفاع مشروع امام الاعتداء الأميركي مضيفا ان هذه العمليات يقرها ميثاق الأمم المتحدة كما تقرها القوانين الدولية .

وقال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي سيد حسين نقوي حسيني ان الهجوم الصاروخي لحرس الثورة يمثل ردا على الجرائم الأميركية مضيفا “حذرنا الدول الحليفة لأميركا في المنطقة من تسخير أرضها لضرب إيران حيث سيكون ردنا وفق ميثاق الأمم المتحدة” .

وبين نقوي حسيني إن “مزاعم أميركا حول قبتها الحديدية وعدم قدرة أحد على اختراقها تحطمت من خلال انتقام إيران” .

هذا وأعلنت القوة الجوفضائية للحرس الثوري الإيراني اليوم عن استهداف قاعدة عين الأسد غرب العراق والتي تتواجد فيها قوات الاحتلال الأمريكي بعشرات الصواريخ البالستية وذلك ردا على جريمة اغتيال الفريق قاسم سليماني ورفاقه .

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا