الحرائق لم تتوقف منذ ثلاثة ايام في سورية والنجوم يعلقون

0

الحرائق لم تتوقف منذ ثلاثة ايام في سورية والنجوم يعلقون

تشتعل المتطاق الجراحية والزراعية في اغلب المحافظات السورية منذ ثلاثة ايام دون توقف مع محاولات فرق اللطفاء بمساعدة لدفاع المدني والجيش لإخماد ذها فكانت اقوى الحرائق في محافطة حماة وريف مصياف بالإضافة إلى اللاذقية وحمص.

 

 

 

وقد انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي صور عديدة للحارئق وتفاعل رواد مواقع التواصل عليها بالإضافة للفنانين السوريين والعرب الذين عبروا عن حزنهم الكبير جراء هذه الحرائق فكان اول المتفاعلين الفنانة الإماراتية احلام حيث غردت على تويتر ونشرت صورة للحرائق وعلقت عليها :”اللهم إجعل النار برداً وسلاماً كما جعلتها بردا وسلاماً على سيدنا ابراهيم اللهم إنا نستودعك سوريا الحبيبه فأحفظها يارب واحميهم”

 

 

 

 

ومن الفنانين اللبنانيين الذين تفاعلو مع الخبر سيرين عبد النور والتي نشرت مقطع فيديو الحرائق وعلقت عليه: “سوريا الحبيبة الله حاميكي قدام كل المصايب، يوم عندنا ويوم عندكم وصلاوتنا بتجمعنا الله يحمينا”، وأعادت إليسا نفس التغريدة وعلقت عليها بإيموجي الحزن.

 

 

نجوى كرم قالت متمنيه السلام للشعب السوري والسوداني و الذي يعاني أيضا من الحرائق فكتبت: “الله ينجينا”

 

 

 

 

اما عن السوريين فكان معتصم النهار اول من علق على الموضوع حيث نشر صور للحرائق وعلق عليها انها مرعبة مع نشره لهاشتاغ : #أنقذوا_سوريا .

 

 

 

 

أما عن شكران مرتجي التي بدت حزينة جدا للخبر فقالت :”ناقصه هالقلب حرايق ما بنلحق نطفي إلا بترجع بتشتعل حرايق بمحية الشعره بسوريا” وأنهت العبارة بدعاء “يانار كوني بردا وسلاما”.

 

 

ونشر الفنان وائل شرف صور للحرائق والنيران مشبها اياها بصور الافلام وعلق عليها : “هذه ليست صورة من فيلم وليست من مجلة تتحدث عن حرائق استراليا، إنها صورة حقيقية لبلدي سوريا تحديدًا الساحل السوري .. لا نقول إلا حسبي الله و نعم الوكيل”.

 

 

وايضا هبة نور كانت من المتفاعلين على الموضوع وتحدثت عن كمية الاضرار التي اصابت المناطق والاراضي فقالت : “عشرات الحرائق الآن في عدة مناطق بالساحل تسببت بإلحاق أضرار في الممتلكات والأراضي الزراعية…يانارا كوني بردا وسلاما على وطني الحبيب”.

 

 

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.