متى يجب ارتداء الكمامة عند الأطفال و نوع الكمامة التي يجب ارتدائها

0

متى يجب ارتداء الكمامة عند الأطفال و نوع الكمامة التي يجب ارتدائها

بالنسبة لعمر الأطفال دون الخمس سنوات

منظمة الصحة العالمية و اليونيسيف تنصح بعدم إلزام الأطفال بارتداء الكمامة، إلا اذا كان الطفل قريب جدا من شخص مريض ، مع الحرص و الاشراف على الطفل للتأكد من استخدام للكمامة بشكل صحيح.

اما عند الأطفال الذين تتراوح أعمارهم من 6 إلى 11 عاماً
يعود قرار ارتداء الكمامات حسب الصحة العالمية إلى عوامل منها:
✔قدرة الطفل على استخدام الكمامة بشكل مأمون وملائم
✔إمكانية غسلها واستبدالها في بعض الأماكن مثل المدارس ومرافق رعاية الأطفال
✔وجود شخص بالغ يقدم تعليمات إلى الطفل بشأن كيفية ارتداء الكمامة ونزعها
✔قربه جسدياً من أشخاص معرضين لمضاعفات خطيرة في حال الإصابة بكوفيد 19، مثل المسنّين والمرضى المزمنين

عند الأطفال من عمر 12 عاماً أو أكثر
توصي المنظمة بارتداء كمامة بنفس الشروط المطبقة على البالغين، ولاسيما إذا تعذّر عليهم الحفاظ على مسافة متر واحد على الأقل من الآخرين.

اما عند الأطفال الذين يعانون من اضطرابات في النمو أو إعاقات أو غيرها من الاعتلالات الصحية
إن استخدام الكمامات لهؤلاء الأطفال من جميع الأعمار لا ينبغي أن يكون إلزامياً، وينبغي أن يخضع ذلك لتقدير الأهل أو المشرفين على الطفل حسب كل حالة على حدة.

هل ينبغي للأطفال ارتداء كمامة عند ممارسة الرياضة أو الأنشطة البدنية؟
ينبغي للأطفال ألا يرتدوا كمامة عند ممارسة الرياضة أو الأنشطة البدنية، مثل الجري أو القفز أو اللعب في الملعب، حتى لا يتعرّضوا لمشاكل تنفسية، وعند تنظيم هذه الأنشطة يجب مراعاة التباعد المكاني بينهم.

اما بالنسبه ل  نوع الكمامات التي ينبغي أن يرتديها الأطفال؟

يمكن للأطفال الذين يتمتعون بصحة جيدة بشكل عام أن يرتدوا كمامة قماشية أو غير طبية، وينبغي التأكد من أنها تغطي أنف الطفل وفمه وذقنه بقدر كاف

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.