بعد تعرضها لموجة قوية من التنمر جويل تخرج عن صمتها

0

بعد تعرضها لموجة قوية من التنمر جويل تخرج عن صمتها

بدأت جويل بالرد على الأشخاص المتنمرين والذين يقومون بكتابة تعليقات مسيئة عل كل صورة تشاركها فبعد ان تعرضت للتنمر الشديد بسبب نشرتها لصورة وهي في اجازة صيفية حيث علق اغلب الأشخاص على انها تسيء للبنان بعد الإنفجار الذي تعرضت له بيروت وأنها تتجاهل الازمة والانفجار والاضرار الذي خلفها. 

 

 

 

فقامت جويل بالرد على هذه التعليقات حيث كتبت: ” خليتونا نحس بالذنب، إذا ضحكنا، إذا أكلنا، إذا نمنا، إذا شربنا، إذا كملنا حياتنا طبيعي، مع انو مش نحن المذنبين”.

 

 

 

ولم يتوقف المتابعين من التنمر وفي اخر حادثة بعد نشرها لعدد من الصور تظهر فيها جويل وهي تستمع في اجازتها بمدينة كان الفرنسية مع عائلتها واصدقائها فما كان من جويل سوى ان ترد ولكن هذه المرة بطريقة اقوى ولهجة محتدة اكثر حيث نشرت عدد من الستوريات قالت في احداها ” لقد عشت حزنا عميقا لـ10 أيام”، لتكمل وتكتب “وبعد 12 يوم، أحاول العيش بغضب أقل وفرح أكثر”،

 

 

لتحتد جويل وتكمل وتقول “الكثير منكم بدأ يظهر على حقيقته الآن، تفرغون غضبكم على أشخاص لم يتسببوا لكم بأي أذية، بغيرتكم وتعليقاتم المليئة بالتنمر، أنتم تريدون أن يبقى الجميع في حالة حداد بدل أن نشفى من جراحنا”، بسببكم أنتم، لبنان لن يشفى ولن يتطور ولن يزدهر أبدا…أنتم لستم لبنان الذي أعرفه، أنتم نوع متدني من الناس، ممن يثبتون وجودهم بتدمير الآخرين، أنظروا إلى أنفسكم، لن تحققوا  النجاح أبدا، لأنكم مشغولون بالتدخل في شؤون الآخرين”

 

 

 

 

وانهت جويل ردها على المتنمرين بقولها  ” أشعر بالأسف عليكم، سأدعو لكم أن تحصلوا على حياة خاصة بكم يوما ما”.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.