المغنية الأمريكية مادونا تنشر معلومات خاطئة حول فيروس كورونا المستجد و انستغرام يحذف منشورها

0

المغنية الأمريكية مادونا تنشر معلومات خاطئة حول فيروس كورونا المستجد و انستغرام يحذف منشورها

حذف تطبيق انستغرام مؤخرا منشورا من الصفحة الشخصية للمغنية الأمريكية مادونا ، لأنها تروج لمعلومات خاطئة حول فيروس كورونا المستجد.

 

 

 

 

 

و جاء في المنشور “توافر لقاح فعال منذ أشهر لفيروس كورونا المستجد لكنه أبقي طي الكتمان ليصبح الأثرياء أكثر ثراء و الفقراء و المرضى أكثر مرضا”.

 

 

 

و أرفقت المنشور بفيديو للطبيبة الأميركية ستيلا إيمانويل التي تروج للهيدروكسي كلوروكين على أنه علاج سحري لفيروس كورونا المستجد.

 

 

 

 

علما أنه لم يثبت علمياً أن هيدروكسي كلوروكين فعال في مكافحة فيروس كورونا (كوفيد-19) ،و هو علاج ضد الملاريا.

 

 

 

 

و قد أوضحت ناطقة باسم فيسبوك التي تملك إنستغرام لوكالة فرانس برس “لقد سحبنا شريط الفيديو هذا لأنها تدلي فيه بتصريحات خاطئة حول العلاجات و وسائل الوقاية من كوفيد-19”.

 

 

و تابعت “الأشخاص الذين تفاعلوا مع الشريط أو علقوا عليه أو تشاركوه سيحصلون على رسالة توجههم إلى معلومات موثوقة حول الفيروس”.

 

 

 

 

و يذكر أن مادونا قد أصيبت بفيروس كورونا المستجد و تعافت منه و هذا السبب وراء إلغاء حفلاتها في باريس.

 

 

 

 

مادونا فنانة استعراضية و مغنية و راقصة و كاتبة أغاني و منتجة و مخرجة و ممثلة و عارضة أزياء و كاتبة و سيدة أعمال و ناشطة إنسانية أمريكية من أصول إيطالية،لقبت بملكة البوب لأنها كانت من أنجح المطربات الذين اشتهروا في مجال أغاني البوب، بالإضافة إلى تحقيقها نجاحاً كبيراً في أنواع موسيقية أخرى مثل الدانس ميوزيك و الديسكو و الآر إن بي و الروك البديل و البوب روك و الجاز.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.