“الليزر” مميزات إزالة الشعر بالليزر و التأثيرات الجانبية لليزر

0

“الليزر” مميزات إزالة الشعر بالليزر و التأثيرات الجانبية لليزر

خلال السنوات الأخيرة بدأ الرجال و النساء بالتوجه لمراكز الليزر الهادفة لإزالة الشعر من عدة مناطق في الجسم سواء كانت هذه المناطق مرئية أو مخفية: كالصدر، الظهر، الساقين، تحت الإبط، الوجه، الفخذين، و غيرها من مناطق الجسم .

حيث يمنع الليزر نمو خلايا الميلانين الموجودة في طبقات الجلد و بصيلات الشعر .

مميزات إزالة الشعر بالليزر:
-نادرًا ما يسبب التهابات.

– يتصف الليزر بالدقة حيث يمكنه انتقاء الشعر الخشن و إزالته دون حدوث أي ضرر في طبقات الجلد.

– آمن الاستخدام في المناطق الرقيقة مثل الشفة العليا و العانة و أسفل الإبطين.

– الوسيلة الأسرع على الإطلاق حيث أن كل نبضة في الليزر تزيل عدد كبير من الشعيرات في جزء من الثانية.

– يحافظ الليزر على نضارة البشرة و صحتها.

– لا يضر بالحامل و جنينها.

– يقوم الليزر بإزالة جذور الشعر بدون أي تأثير سلبي على الجلد، حيث أن أشعة الليزر تتسلط على بصيلات الشعر فقط.

الآثار الجانبية لإزالة الشعر بالليزر:
– نتائج العملية و تأثيرها على الجلد تعتمد بشكل أساسي على عامل الوراثة.

– ممكن أن يسبب الليزر القليل من الاحمرار و الالتهابات في المنطقة المعالجة خاصة لدى أصحاب البشرة الحساسة و لكن سرعان ما يختفي خلال 3 إلى 5 أيام لدى أغلب الحالات.

– تغيير مؤقت في لون الجلد.

– احمرار و تهيج الجلد.

– احتمال ظهور بقع بنية داكنة (تصبغات) بأماكن متفرقة لكن مع مرور الوقت تزول هذه البقع لتعود البشرة للونها الطبيعي .

– يمكن أن يسبب الليزر في حرق الجلد الحساس.

– يمكن أن يسبب تقشر الجلد أو ظهور فقعات مائية خاصة بالمناطق الرقيقة،لكن استخدام المرطبات بعد الليزر يمكن أن يحد من هذه المشكلة.

– ظهور بعض التورمات بشكل مؤقت.

-التهابات في العين و خاصة في حالة إزالة شعر الوجه في هذه الحالة يجب أن يرتدي كل من الطبيب المختص و الشخص الذي يتلقى الجلسة أغطية واقية للعين لحمايتها من أي ضرر.

و لكن أغلب هذه التأثيرات مؤقتة، و يمكن الحد منها من خلال إجراء بعض الفحوصات قبل العملية للتعرف على نوع البشرة و مدى قابلية الجلد لتحمل الليزر.

الإجراءات التي يجب اتباعها بعد إجراء إزالة الشعر بالليزر :
-استخدام مكعبات الثلج و الكمادات الباردة للحد من ظهور التورمات أو الكدمات على سطح الجلد.

-استخدام المستحضرات الخاصة بحماية الجلد من الالتهابات و لكن بعد استشارة الطبيب.

– الاستحمام بالماء البارد حيث أن جريان الماء يساعد على ترطيب الجلد و تهدئته.

– ارتداء الملابس الواسعة لمنع احتكاك الملابس بالجلد و منع تهيُج البشرة.

– عدم التعرض لأشعة الشمس و الحرارة مثل الساونا و الاستحمام بالماء الساخن أو السباحة في المياه الدافئة إلا بعد يومين على الأقل من إجراء الليزر.

– عدم استخدام مستحضرات التجميل لبعد ٢٤ ساعة من إجراء الليزر.

– عدم استخدام العطور أو أي مواد كيميائية.

– عدم إزالة الشعر بالطرق التقليدية إذا وجدت بقايا من الشعر، لأنه سيسقط خلال 4 أيام.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.