هذا ما سيحدث لدماغك عندما تحرمه من النوم ليلة واحدة

يعتبر النوم جزء  اساسيا من النظام الصحي لحياة الفرد اي ان نشاطه اليومي وكفاءته في العمل متعلقة بعدد ساعات نومه ، تحديدا في فترة الليل،
يعتقد البعض أن الحرمان من النوم، هو الاستيقاظ لعدة أيام ،لكن اتضح مؤخرا أن مجرد قضاء ليلة واحدة مستيقظاً لها آثار سلبية على عقلك.

الآثار السلبية للحرمان من النوم

ترابط مشاكل النوم مع الاكتئاب بشكل قوي، لكن الآثار السلبية تتعدى ذلك .
وفقا لإحدى الدراسات أن قضاء ليلة واحدة مستيقظاً كافية لتضعف جسمك عن القيام بوظائفه
على سبيل المثال اذا كنت تقضي طوال الليل للتحضير لأي نشاط أو عمل في اليوم التالي، فقد تجد نفسك تؤجل كل عملك في اليوم التالي لأن عقلك متعب للغاية ولا يمكنه التعاون.
يرى عض العلماء أن هذا مرتبط بالطريقة التي يؤثر بها الحرمان من النوم على ساعتك البيولوجية .

بحسب الخبراء فان هذا الاضطراب يؤثر أيضًا على الذاكرة وقدرة الاحتفاظ بالمعلومات.
ما يعني أن الذين يقضون الليل في الدراسة يكون لذلك اثر ضار اكثر من النفع.. لأن الأدمغة لا يمكنها تذكر كل المعلومات التي نظل مستيقظين لدراستها.

الآثر السلبي للحرمان من النوم على المدى الطويل

يمكن أن تسبب فترات عدم النوم الطويلة، أو حتى تخطي النوم ليلًا بانتظام إلى مشاكل طويلة المدى،حيث أن الحرمان من النوم قصير المدى يمكن أن يضعف وقت رد فعل الشخص. اي أن استجابته أبطأ في اتخاذ القرارات والتوصل إلى استنتاجات، ونتيجة لذلك ، فانه اكثر عرضة للتعرض للحوادث.
كما تزداد شهيتك في الليل ،إذ يؤدي الحرمان من النوم إلى زيادة مستوى هرمون الجريلين في أجسامنا.. وهو الهرمون المسؤول عن تحفيز الشهية.
فكلما قل نومك، كلما كنت أكثر جوعًا، كما يؤدي تخطي النوم أيضًا إلى زيادة مقاومة الأنسولين، اجتماع هذين الأثرين الجانبيين معًا، سيزيد من خطر الإصابة بمرض السكري في كل مرة تظل فيها مستيقظ طوال الليل.

تابعوا قناتنا عبر التلغرام بالضغط هنا