مع استمرار تقدم الجيش في إدلب … إرهابيو “النصرة” ينقلون اسطوانات من غاز الكلور إلى مدينتي سراقب ومعرة النعمان .

0

مع استمرار تقدم الجيش في إدلب … إرهابيو “النصرة” ينقلون اسطوانات من غاز الكلور إلى مدينتي سراقب ومعرة النعمان .

بالتزامن مع تقدم وحدات الجيش العربي السوري ضد التنظيمات الارهابية في إدلب أقدم إرهابيو جبهة النصرة بالتنسيق مع تنظيم “الخوذ البيضاء” الإرهابي وإشراف خبراء من الشيشان وبلجيكا على نقل اسطوانات تحتوي على غاز الكلور السام إلى محيط مدينتي سراقب ومعرة النعمان .

مصادر محلية كشفت لوكالة “سبوتنيك” الروسية أن “إرهابيين من (جبهة النصرة) قاموا بإخراج عدة اسطوانات تحوي غاز الكلور من مقرات تتبع للتنظيم الارهابي في المزارع المحيطة بمدينتي سراقب ومعرة النعمان جنوب إدلب” .



وأضافت المصادر المحلية أن الإسطوانات التي يرجح أن يكون عددها 3 تم تسليمها إلى “خبراء” من الشيشان وبلجيكا عملوا على نقلها بواسطة دراجات نارية سلكت طرقا مختلفة وبأوقات متباعدة فيما يبدو أنها محاولة للتغطية وإخفاء الوجهة التي تم نقل الأسطوانات إليها .

الجدير ذكره أن وزارة الدفاع الروسية كشفت في الـ 12 من الشهر الجاري معلومات تفيد بأن متزعمين من تنظيم جبهة النصرة الإرهابي يخططون بالتعاون مع تنظيم “الخوذ البيضاء” الإرهابي لتنفيذ عملية مفبركة لاستخدام مواد سامة وتدمير مواقع بنية تحتية في عدد من بلدات ادلب لإعداد صور ومقاطع فيديو ونشرها في مواقع الإنترنت ووسائل الاعلام بغية اتهام الجيش العربي السوري باستخدام أسلحة كيميائية .

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا