مظاهرة في باريس احتجاجاً على تراجع الخدمات العامة وارتفاع البطالة .

مظاهرة في باريس احتجاجاً على تراجع الخدمات العامة وارتفاع البطالة .

 

قامت مظاهرة في العاصمة الفرنسية باريس احتجاجاً على ظروف العمل والخدمات العامة وارتفاع البطالة في ظل انتشار وباء كورونا .

 

وبحسب صحيفة “ميدي ليبر” الفرنسية، تجمع ما يقارب 300 شخص أمام شركة سيارات كروزيت قبل أن يغادروا في موكب في شارع كروبيلاك في باريس .

 

واشارت الصحيفة إلى أن الخطابات التي ألقاها المشاركون تناولت هشاشة ظروف العمل في ظل انتشار الوباء .

 

وشارك بالمظاهرة التي شكل موظفو شركتي كروزيت وميرلين جيرين الجزء الأكبر منها أعضاء من الاتحاد نقابات العمال في فرنسا .

 

وشهدت عشرات المدن في أنحاء فرنسا مظاهرات واحتجاجات مؤخراً تنديداً بقانون “الأمن الشامل” قابلتها قوات الأمن الفرنسية بالقمع مستخدمة أساليب مختلفة إضافة إلى حملات الاعتقالات التي طالت العشرات .

 

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا