مصر تخسر 14 مليون دولار يومياً بسبب تعطل حركة الملاحة في قناة السويس .

مصر تخسر 14 مليون دولار يومياً بسبب تعطل حركة الملاحة في قناة السويس .

صرح مستشار رئيس الجمهورية المصرية لشؤون مشروعات قناة السويس والموانئ البحرية الفريق “مهاب مميش” ، أن مصر تخسر كل يوم 14 مليون دولار بسبب تعطل حركة الملاحة

وأضاف إن قائد السفينة الجانحة بقناة السويس هو المسؤول عن أمن وسلامة السفينة ، بينما رأي المرشدين بالهيئة تعد أمراً استشارياً

فقط لقائد السفينة .

وأشار الفريق “مميش” إلى أن القرار يرجع لقائد السفينة  في المحافظة على أمن وسلامة السفينة من أي مخاطر .

وبحسب ما أوردت صحيفة “رأي اليوم” البرطيانية ، أضاف مستشار الرئيس “مميش” : “أن خسائر حادثة قناة السويس ليست

كبيرة على مصر” ، متابعاً : “زي ما قال رئيس هيئة قناة السويس هم 14 مليون دولار في اليوم، دي خسارة على مصر ، بس

خسارتنا بقى إن العالم تأثر بهذا الحادث ، لكن الخسائر المادية يُمكن تعويضها بإذن الله تعالى ، لكن خسائر العالم أكثر منّا” .

من جهته قال رئيس هيئة قناة السويس “أسامة ربيع” إنه تم توسيع نطاق الحفر على جانبي مقدمة السفينة الجانحة ، لإزالة

جوانب القناة من حول السفينة ، والتكريك لعمق 18 متراً ، لتسهيل تعويمها .

ونقلت وكالات أخبارية صباح اليوم خبر مفاده انه تم تعويم السفينة إيفر غرين ولم يتم تحديد موعد لفتح القناة لمرور السفن

وتداول نشطاء عبر مواقع التواصل الإجتماعي مقاطع فيديو تظهر نجاح عملية تعويم السفينة

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا