مؤسسة التبغ توضح علاقتها بارتفاع أسعار الدخان في الأسواق .

0

مؤسسة التبغ توضح علاقتها بارتفاع أسعار الدخان في الأسواق .

أوضح مدير التخطيط والتعاون الدولي في المؤسسة العامة للتبغ، سلمان عباس، أن لا علاقة لمؤسسة التبغ بهذا الارتفاع الملحوظ في أسعار الدخان ، لأن هناك جهات “أخرى” تستورد وتُسعِّر بناءً على سعر صرف الدولار في الأسواق .

اقرأ أيضاً :خبير اقتصادي : الموظف في سورية يحتاج إلى 224 سنة ليتمكن من شراء شقة بمساحة 100 متر .

وتابع عباس : “منذ الشهر الخامس من عام 2012 صدر بحق مؤسستنا عقوبات من الاتحاد الأوروبي لمنع استيراد الدخان الأجنبي من خارج سورية ، وأصبحت الشركات الأجنبية التي كنا نتعامل معها، ترفض التعامل معنا، وبهذا أصبحنا مسؤولين عن الدخان الوطني فقط” .

وأضاف عباس في تصريح لموقع هاشتاغ سوريا : “بالنسبة لنا فالأسعار الوطنية ثابتة وعندما نقرر رفع سعر الدخان سيصدر قرار وتتبلغ بمحتواه كل الجهات الأخرى، فنحن نحدد سعر الدخان بناء على كلفة المواد الأولية، والدخان الوطني تدخل في صناعته 70 مادة، ومنها مواد أولية مرتبطة بالدولار، لأن أغلبها غير موجود في السوق المحلية وتأتي لسورية من الخارج عن طريق مناقصات يشترك بها تجار ومتعهدين، ولكن لم يرتفع سعر الدخان الوطني الآن بالرغم من ارتفاع سعر الدولار، لأن هذه المواد لا تزال متوفرة لدينا، فنحن لا نشتريها بشكل يومي، بل كل سنة أو سنتين مرة”

تابعوا طرطوس اليوم هنا عبر التلغرام

اترك تعليقا