لبنان يلقي اللوم على اللاجئين السوريين بما يخص التدهور الاقتصادي

لبنان يلقي اللوم على اللاجئين السوريين بما يخص التدهور الاقتصادي

قالت وزارة الخارجية اللبنانية أمس الخميس 7 كانون الثاني/يناير، في تصريح لوزيرها شربل وهبة أن التدهور الاقتصادي في البلاد يقع على عاتق اللاجئين السوريين.




وحسب ما ذكرت صحيفة الشرق الأوسط، قالت الخارجية اللبنانية أن وجود اللاجئين يرهق كاهل البلاد، ويؤثر على استقراره واقتصاده، وذلك خلال اجتماع عقده وهبة مع أعضاء في مجلس الشيوخ الفرنسي.

وقام الوزير بعرض الأوضاع التي يمر بها لبنان حالياً على أعضاء المجلس، والإجراءات الممكن اتخاذها من قبل مجلس الشيوخ الفرنسي؛ لمساعدة لبنان في الخروج من تلك الأزمات المالية، وأكّد في حديثه أن اللاجئين السوريين يرهقون كاهل الاقتصاد اللبناني، وشدّد على أهمية عودتهم إلى بلادهم بأمان وسلامة وعدم تعرضهم للمخاطر.

والجدير بالذكر أن هناك أكثر من مليون ونصف سوري يعيش في لبنان منذ اندلاع الحرب في سوريا.




المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.