فيتو مزدوج روسي صيني ضد مشروع قرار غربي قرار حول سورية .

0

فيتو مزدوج روسي صيني ضد مشروع قرار غربي قرار حول سورية .

لم يستطع مجلس الأمن الدولي تبني أي قرار حول نقل المساعدات الإنسانية إلى سورية عبر الحدود السورية ، حيث تم رفض المشروعين المطروحين على التصويت بهذا الشأن بتقديم فيتو مزدوج روسي و صيني حول هذا القرار  .

و ذلك بعد ان استخدمت كل من روسيا و الصين حق النقض ( الفيتو ) ضد مشروع قرار حول إدخال مساعدات إنسانية إلى سورية ، قدمته كل من ألمانيا و بلجيكا و الكويت .



مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينز يا، صرح قبيل التصويت في مجلس الأمن الجمعة  :
“ روسيا ستصوت ضد القرار … قدمنا مشروعنا للقرار ، و هو يركز على المسائل الإنسانية حصرا ، مع تقليص عدد المعابر التي يتم نقل المساعدات عبرها الى سورية ”.

حيث صوت خمسة أعضاء في المجلس لصالحه و ستة  أعضاء ضده ، ، ، فيما امتنع الأعضاء الأربعة الآخرون عن التصويت .

و كان مشروع القرار الألماني البلجيكي الكويتي ينص على الحفاظ على ثلاث معابر على الحدود مع تركيا و العراق ، لنقل المساعدات إلى سورية دون مراجعة الحكومة السورية .

فيما تصر موسكو على الحفاظ على معبرين فقط ، و تنسيق كل العمليات الإنسانية مع دمشق .

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا