فن التعامل مع المال.. 4 امور تسهل حياتك وتجعلها اكثر سعادة

بعد مرور عامين من الضغوط والتوتر جراء جائحة كورونا، حان الوقت لجعل أهدافنا المالية تركز على ضمان سعادتنا.

وفي تقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” (Wall Street Journal) الأميركية، قالت الكاتبة آن تارغسين إنه عوضا عن تحديد هدف مالي طموح لتحقيقه خلال العام الجديد،
ينبغي وضع بعض الأهداف الصغرى والأكثر ذكاء لجعل حياتك المالية أكثر سعادة.

مسح عبر الانترنت أجراه موقع التمويل الشخصي “نيكست أدفايزر”

اقرأ أيضاً
ووفقا لمسح عبر الإنترنت -أجراه موقع التمويل الشخصي “نيكست أدفايزر” يونيو/حزيران الماضي شمل قرابة 3 آلاف شخص بالغ،
أعرب أكثر من نصفهم عن شعورهم بالقلق الشديد بشأن مواردهم المالية.

وفي ما يلي، تقنيات من شأنها مساعدتك على تحقيق أكبر قدر من السعادة في حياتك المالية.

التركيز على نفسك

تظهر الدراسات أنه كلما ارتفع الدخل زادت السعادة، ولكن وفقا لدراسة نشرت عام 2010، تبين أنه بمجرد أن يبلغ دخل الفرد 75 ألف دولار لا يصبح لتزايد الأموال تأثير كبير على سعادته.
 وإن جزءا من المشكلة يتمثل في حقيقة أنه مع ارتفاع الدخل يبدأ الأفراد في مقارنة أنفسهم بأقرانهم الجدد، وإحدى طرق تعزيز السعادة تتمثل في تحليل وفهم الأمور التي تهمنا نحن وليس الآخرين.

عدم تضييع الوقت

حيث أكدت الأستاذة ليوبوميرسكي أن إيجاد أي طريقة لتوفير المزيد من وقت الفراغ يمكن أن يعزز الشعور بالسعادة، وطرق توفير الوقت في الحياة المالية تشمل أتمتة الفواتير والمدخرات.
وفي حال كانت لديك العديد من الحسابات المالية، فإنه من الأفضل دمج أصولك في حساب واحد فقط من كل نوع،
حتى يكون لديك بيانات أقل لتتبعها. كما ينصح الخبراء بعدم التثبت من أرصدة حسابك أكثر من مرة في الشهر أو كل 3 أشهر.

التقليل من الخلافات

يمكن للأزواج التخفيف من حدة التوتر عن طريق اتباع طريقة إيغان وتخصيص بعض الأموال في ميزانيتهم للإنفاق بشكل مستقل،
والهدف من هذه الطريقة هو السماح لكل طرف بإنفاق مبلغ معين في حدود متفق عليها من دون أي انتقاد من الطرف الآخر.

كن على ثقة بنفسك

توصي سارة نيوكومب، الخبيرة الاقتصادية السلوكية في شركة “مورنينغ ستار”،
بأن نقيّم أنفسنا من خلال منح تحديد درجة على سلم من واحد إلى 10 حول “إذا ما كنا نشعر أننا نستطيع التعامل مع أي ظرف مالي قد نواجهه”ووفق هذا المقياس،

بين التفاؤل والتشاؤم

حيث يشير الرقم واحد إلى التشاؤم و10 إلى التفاؤل، وجدت نيوكومب أن الأشخاص الذين منحوا أنفسهم درجات من 5 فما فوق يعبرون عن رضاهم عن مواردهم المالية أكثر مقارنة بأولئك الذين حصلوا على درجات أقل.
وقالت نيوكومب إن الأشخاص القادرين على الصمود يركزون بشكل عام على الأشياء التي يمكنهم التحكم بها مثل قيمة مدخراتهم،
بدلا من التركيز على ما هو خارج عن سيطرتهم مثل عوائد الأسهم.
وفي الختام خلال التركيز على الأمور الخارجة عن نطاق سيطرتك، فإنك ستزيد من شعورك بالقلق.ومن المهم  تذكير نفسك بإنجازاتك المالية،
مثل تسديد رصيد بطاقة ائتمان أو دفعة مقدمة للمنزل،
في حين ينصح البعض بالشعور بالامتنان لما لديك ومسامحة نفسك على الأخطاء المقترفة.