ظهور صباغ في البول دليل الإصابة بـ “أخطر أنواع السرطان”!

تتعدد و تتنوع الأدلة في جسم الإنسان التي قد تثبت إصابته بنوع معين من الأمراض حيث يوجد الكثير لاستخلاصه من المادة التي تفرزها أجسادنا، تحديدا يمكن للبول أن يخبر عن حدوث عدة أمراض في جسمنا .

ماعلاقة صباغ البول بسرطان الجلد

بحسب الخبراء فإن سرطان الجلد هو أخطر أنواع السرطان. وفي حالات نادرة، يمكن يصل الميلانين، الصبغة التي تجعل الجلد داكنا، الى الدورة الدموية، وقد ينتهي الأمر ببعض هذه الصبغة في البول.

عندما يتحول لون البول إلى “بني حقيقي”، فقد يكون السبب في ذلك هو تحلل الهيموغلوبين – البيليروبين.

يمكن أن يتراكم البيليروبين في الدم بسبب أمراض الكبد، مثل التهاب الكبد وتليف الكبد، أو القناة الصفراوية المسدودة بحصوة في المرارة أو ورم أو عائق آخر. وفي حال دخول بعض من هذا البيليروبين الزائد في البول، سيتحول إلى اللون البني.

وسينتج فقر الدم الانحلالي، عندما يتم تكسير الكثير من خلايا الدم الحمراء في الوقت نفسه، بالإضافة إلى ذلك فان فائضا من البيليروبين قد يلوث البول.

صبغة الجلد قد تتسرب أحيانا إلى مجرى الدم، لكن ذلك يحدث في حالات نادرة.

من العلامات الأكثر شيوعا للمرض هي التغيرات في الشامات حيث نصت NHS على ان : “العلامة الأكثر شيوعا للورم الميلانيني هي ظهور شامة جديدة أو تغيير في شامة موجودة.

ويمكن أن يحدث هذا في أي مكان من الجسم، ولكن المناطق الأكثر تضررا هي الظهر عند الرجال والساقين عند النساء”.

وفي هذه الحالة يجب مراجعة الأطباء في حال ظهور ي خلل ينمو أو يتغير بسرعة .