صورة ملكة جمال لبنان مايا رعيدي في بانيو الحمام تثير جدل واسع

نشرت ملكة جمال لبنان مايا رعيدي صورة لها في بانيو الحمام وشعرها منسدل على جسدها وجاءت الصورة كصدمة لمتابعيها على مواقع التواصل الاجتماعي

مايا رعيدي تحذف صورتها

ونشرت مايا رعيدي قبل ساعات صورة عبر حسابها الرسمي على تطبيق “إنستغرام” تظهر فيها وهي تجلس في بانيو الحمام وقد غطت جسدها العاري بخصلات شعرها ويديها.

كما أرفقت صورتها المثيرة للجدل بتعليق جاء فيه: squeaky clean والتي تعني “نظيفة جدًا”.

وأثارت صورتها العارية جدلًا لدى متابعيها الذين تسائلوا عن السبب الذي دفعها لنشرها على منصات التواصل الاجتماعي.

ولعل التعليقات التي تلقتها على الصورة دفعها لحذفها بعد دقائق من نشرها.

مايا رعيدي في الحمام

مايا رعيدي تشجع السياحة بفستان

وكانت مايا قد أثارت جدلًا العام الماضي حين نشرت صورًا لها من جلسة تصوير جريئة خضعت لها داخل المتحف الوطني في بيروت، وظهرت بفستان مفتوح لأعلى الفخذ، وذلك بخطوة منها لتشجيع السياحة في لبنان.

وعلّقت مايا على الصور، قائلة: “منذ صغري، وللمتحف الوطني مكانة كبيرة في قلبي. وهدفي أن أسلّط الضوء على الغنى الثقافي في لبنان، وأن أشارك في نقل هذه الثقافة للأجيال الصاعدة”.

لكن مايا لم تسلم من انتقادات بعض المتابعين الذين اعترضوا على الفستان الذي ارتدته، والذي اعتبر جريئًا للغاية، ويكشف الكثير من تفاصيل جسمها، وقالوا إن الترويج للسياحة في لبنان لا يجب أن يكون على هذا النمط.

مايا رعيدي في المتحف الوطني بيروت

يذكر أن مايا رعيدي ولدت 14 نوفمبر 1995؛ في وطى حوب في قضاء البترون من أب لبناني وأم روسية.

توجت مايا رعيدي بلقب ملكة جمال لبنان لعام 2018، ولا زالت تحتفظ باللقب بسبب عدم انتخاب ملكة جديدة في عامي 2019 و2020، نظرًا للوضع الذي يمر به لبنان، وبسبب تفشي فيروس كورونا.