صفقة القرن و موقف وزراء الخارجية العرب منها

0

صفقة القرن و موقف وزراء الخارجية العرب منها

يستمر الحديث عن صفقة القرن في الأوساط العربية الشعبية و السياسية و تنوعت مواقف التنديد و التأييد حول هذه الصفقة وكان وزراء الخارجية العرب قد صرّحوا حول هذه الصفقة فكانت أرائهم مختلفة بين مؤيد و معارض

فكان ليوسف بن علوي وزير الخارجية العماني تصريح قال فيه ” أن بلاده لم تطلع بشكل كامل على كل الطروحات و ما تم عرضه ليس للموافقة الفورية

أما الأمير فيصل بن فرحان آل سعود وزير خارجية السعودية فقال ” نحن نقف مع القضية الفلسطينية و مع الدولة الفلسطينية المستقلة و التي عاصمتها القدس الشرقية و نسعى للوصول لحل يضمن حقوق الشعب الفلسطيني

بدوره قال سماح شكري وزير خارجية مصر ” أن إنشاء دولة فلسطينية مستقلة بسيادة كاملة و عاصمتها القدس الشرقية يمكن إعتباره من المفاتيح الأساسية لإستعادة السلام للمنطقة بأكملها

و ما إلى ذلك من تأييد و معارضة كاملة أو جزئية و صفقة القرن أو خطة ترامب للسلام تنص على عدة بنود أهمها انشاء دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس الشرقية و يدل ذلك بقاء المسجد الأقصى بعهدة الاسرائيليين بالمقابل تقوم سلطات الكيان بإيقاف بناء المستوطنات لمدة أربع سنوات لخلق نوع من الاستقرار في البلاد
و تضمن سلطات الكيان الحرية الدينية و حرية العبادة للجميع ضمن فلسطين و ضمن المقدسات الدينية بما في ذلك المسجد الأقصى

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا