شارلي شابلن السوري عاش حياته صامتا و ودعها بصمت

0

شارلي شابلن السوري عاش حياته صامتا و ودعها بصمت

ودعنا صباح اليوم الشاب السوري هادي والملقب بشارلي شابلن السوري وذلك بعد حادث اليم تعرض له صباح هذا اليوم.

 

 

 

 

شابلن السوري والذي كان صاحب مقهى شابلن في محافظة دمشق بحي ابو رمانة اعتاد ان يقدم الابتسامة لجميع زائري المقهى فقد عرف وذاع صيته كثيرا في دمشق وكلك بسيي تشبهه بشابلن الصامت ما اكسبه شعبية كبيرة ودفع عدد كبيرا من الناس الى زيار المقهى لرؤيته فقط.

 

 

 

 

والجدير بالذكر ان هادي او شابلن السوري قد شبه شارلي شابلن بكل شيء من ناحية الملابس وردات الفعل حتى بصمته فقد اعتاد على خدمة الزبائن بصمت تام خلال مدة عمله كلها واعتماده فقط على حركات يده وتعابير الوجه وذلك بسبب تاثىه الكبير بشخصية شارلي شابلن.

 

 

 

واكمل حياته كلها بالصمت ومات بصمت أيضا بعد الحادث الاخير الذي تعرضه صباح اليوم تاركا ورائه محبين وعائلة تتالم على فقدانه.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.