سورية : العملية التعليمية مستمرة في المدارس مع ارتفاع إصابات كورونا .

سورية : العملية التعليمية مستمرة في المدارس مع ارتفاع إصابات كورونا .

أكد وزير التربية في سورية الدكتور دارم طباع استمرار العملية التعليمية مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية الصحية للتصدي لوباء فيروس كورونا ، مشيراً في الوقت ذاته إلى الحرص على سلامة الطلاب والمدرسين .

وقال الوزير “طباع” في حوار مع قناة السورية : “العملية التعليمية مستمرة ضمن إجراءات صحية احترازية وفق البروتوكول

الصحي المتبع لمكافحة الوباء وإذا كانت هناك حاجة لإغلاق المدارس فلا شيء يمنع ذلك .

واشار وزير التربية إلى أن الوضع في المدارس تحت السيطرة بالنسبة لأعداد الإصابات بالفيروس في ظل الإجراءات التي

اتخذتها الحكومة بهذا الشأن .

ولفت الدكتور “طباع” الى الحرص على سلامة الطلاب والمدرسين والعاملين في القطاع التربوي ، مبيناً أن الكوادر الصحية في

الوزارة مستنفرة بشكل كامل لتطبيق الإجراءات الاحترازية للتصدي للوباء ، ولا سيما توزيع المعقمات واتباع القواعد الصحية

السليمة .

وتابع وزير التربية : “إن انتشار المرض محصور ضمن فئات معنية” ، مشيراً إلى أن وزارة التربية قامت منذ يومين بإرسال طواقم

من دوائر الصحة المدرسية إلى المدارس للتأكد من تنفيذ الإجراءات الاحترازية فيها وتقوم حالياً بدورات لتأهيل المرشدين

الصحيين بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية ، و وزارة الصحة للسيطرة على المرض ، ولدينا تقرير يومي نرفعه لكل الجهات

حول الإصابات التي تسجل في مدراسنا .

وأضاف “طباع” أن الوسائط التعليمية اللازمة متوافرة في جميع المدارس ، مبيناً أن وزارة التربية تبذل كل الجهود الممكنة لإعادة هذه المؤسسة إلى ألقها بعد 10 سنوات من الحرب الإرهابية على سورية ، مبيناً أن الأولوية الآن لتطوير مهارات التعليم وآلياته .

وأشار “طباع” إلى أن وزارة التربية تتابع العملية التعليمية بكل شروطها ، مؤكداً في الوقت ذاته وجود خطة لدى الوزارة في التعليم المهني لفتح خطين للإنتاج أحدهما للكمامات والآخر للمعقمات ، سيتم وضعهما في الخدمة خلال أقل من شهر .

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا