نائب رئيس الوزراء الروسي في لقاء للرئيس الأسد ومباحثات حول التعاون الإقتصادي ومن ضمنها مرفأ طرطوس

0

نائب رئيس الوزراء الروسي في لقاء للرئيس الأسد ومباحثات حول التعاون الإقتصادي ومن ضمنها مرفأ طرطوس

التقى نائب  رئيس الوزراء الروسي يوري بويسوف الرئيس بشار الأسد في العاصمة دمشق وتم بحث التعاون الإقتصادي بين البلدين وتم التطرق الى ملف مرفأ طرطوس

وبين نائب رئيس الوزراء الروسي انه من الجيد في كل مرة نأتي فيها الى سورية ان نرى الحياة السلمية تعود اليها ولكن يبقى امامنا الكثير من اجل الانتعاش الاقتصادي  منوها بأن روسيا تجري مباحثات مع جامعة الدول العربية بغية تحسين الوضع الاقتصادي في سورية وتم خلال اللقاء مناقشة وضع مرفأ طرطوس

وأضاف انه تم النقاش مع الرئيس الأسد في بعض المواضيع الهامة وبالأخص المواضيع التي تتعلق بتحقيق المشاريع الكبرى والتي سيتم استخدامها في اعادة بناء الإقتصاد السوري ومن ضمنها مشاريع  إعادة البنى التحتية للمطارات السورية والسكك الحديدية والطرق العامة”.

وبين يوري انه تم مناقشة تقديم المساعدة والطرق والأساليب من اجل جذب الاستثمارات وذلك لتحديث معمل الأسمدة في المحافظة السورية حمص والذي يعاني من وضع بيئي صعب

وبحسب يوري ان هذه الزيارة الى سورية  تتم قبل اجتماع اللجنة الحكومية المشتركة في موسكو، قائلا : “سنعقد اجتماعا للجنة الحكومية المشتركة في ديسمبر، لقد جئت خصيصا لمناقشة التفاصيل”.


وأضاف المسؤول الروسي: “نشهد تحسنا واضحا في مناطق شرق الفرات، وننطلق من الموقف الواضح بأن جميع الموارد الطبيعية الموجودة على الأراضي السورية يجب أن تكون تحت ملكية الحكومة السورية الشرعية وملكا للشعب السوري”.

ووصل يوري بوريسوف، نائب رئيس الوزراء الروسي، الاثنين، إلى سورية ، لإجراء محادثات مع رئيسها، بشار الأسد .

المصدر: روسيا اليوم

 

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا