رئيس البرازيل يتعافى من كورونا بعد ساعات من إعلان إصابته بالفيروس .

0

رئيس البرازيل يتعافى من كورونا بعد ساعات من إعلان إصابته بالفيروس .

أعلن الرئيس البرازيلي “جايير بولسونارو” أنه بدأ يتعافى على نحو جيد، بعد ساعات من إعلان إصابته بفيروس كورونا.

وقال بولسونارو إنه يشعر بالفعل بتحسن، عقب تناوله ما وصفه بالجرعة الثالثة من عقار هيدروكسي كلوروكين.

وكتب الرئيس البرازيلي على تويتر يوم أمس الأربعاء: “إلى أولئك الذين يعترضون على هيدروكسي كلوروكين ولا يقدمون بدائل، أكره أن أقول إن حالتي تشهد تحسناً باستخدامه، والشكر للرب، سأبقى على قيد الحياة لفترة أطول”، بحسب ما نقلت “رويترز”.

ولا توجد أدلة علمية تُذكر تثبت فعالية هذا العقار المضاد للملاريا في علاج مرض كوفيد-19، غير أن بولسونارو، مثل نظيره الأمريكي “دونالد ترامب”، روج له كعلاج محتمل.

جدير بالذكر، أنه بعد بلوغ حالات الإصابة بالفيروس 1.6 مليون، أصبحت البرازيل صاحبة أسوأ تفش لفيروس كورونا بعد الولايات المتحدة، حيث تسبب الفيروس في وفاة أكثر من 66 ألف شخص في أكبر دولة بأمريكا اللاتينية.

المصدر : Q Street Journal

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.