مكافحة الريجة توضح حقيقة وفاة شاب في دمشق بعد تعرضه للضرب من قبل عناصرها

مكافحة الريجة توضح حقيقة وفاة شاب في دمشق بعد تعرضه للضرب من قبل عناصرها

تداولت صفحات التواصل الاجتماعي خبر  وفاة شاب يبلغ من العمر  22  عاما بعد تعرضه للضرب من قبل دوريات مكافحة الريجة في دمشق .




مدير عام جهاز مكافحة الريجة عمار يونس أوضح لإذاعة المدينةاف أم: أن  الشاب ألقي القبض عليه لحيازته دخان مهرب، وخلال اقتياده في سيارة الدورية، قام برمي نفسه منها ما أدى لتعرضه لأذية حادة.

وتم أسعفه عناصر الدورية إلى مشفى المواساة ليتوفى متأثراً بإصابته، ولا صحة لقيام العناصر بالاعتداء عليه بالضرب. مع الإشارة إلى أنه تم إيقاف الدورية على ذمة التحقيق والأمر لدى القضاء حالياً.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.