جيسي عبدو تتحدث عن حادثة احتراق منزلها و وفاة والدها

0

جيسي عبدو تتحدث عن حادثة احتراق منزلها و وفاة والدها

حلت الفنانة جيسي عبدو ضيفة في برنامج ” الدنيا علمتني” وحملت الحلقة اسم  “العمر لحظات بس بعض الحظات عمر”، وحدثت جيسي خلال الحلقة عن الحادثة التي وقعت في منزل والديها والتي ادت الى وفاة والدها عند احتراق المنزل.

 

 

 

 

 

بدأت جيسي الحلقة بحديثها عن مهنتها وحبها للتمثيل وانها لجيها شغف بالتمثيل منذ كانت صغيرة وقد بدأت مسيرتها بأدوار صغيرة وكانت تتقاضى عليها اجرا زهيدا جيث انها قد كسبت في احد الأدوار مبلغ 30 دولار وادت ٣ مشاهد فقط ونحدثت ايضا عن ما تعتبره نجاحها الحقيقي وذلك هو البرنامج الكوميدي” بسمات وطن” واكدت جيسي ان احد اكبر الداعمين لها في مجال التمثيل كان والدها فقد قالت : “كان أبي يشوفني ومش مصدق، وينطر كل حلقة حتى يشوفها، ويعلّق هون حبيتك كتير، وهون ماحبيت، هو كان يوجهني”.

 

 

 

 

 

وعندما بدات جيسي بالحديث عن تفاضيل الحادثة وكيفية اختراق المنزل لم تستطع ان تحبس دموعها وذلك ان تلمنزل اخترق نتيجة انفجار جرة الغاز في المنزل وانها خلال الحادثة لم تكن في بيروت وكانت في الإمارات تصور احد أعمالها ولكنها احست حدوث شي و كانت قد اكتشفت خبر الحريق عن زريق السوشيال ميديا فقالت: ” وأنا بفتح تليفوني بلاقي صورة أنه بيتي إحترق وأبي توفى وعم بيجربوا يخلصوا أمي وأخي”.

وقامت بعدها بالاتصال بصديقتها المقربة ماغي بوغصن والتي اكدت لها الحادثة وعانت من صعوبات كثيرة للعودة وذلك بسبب اغلاق المطارات وقتها بسبب فايروس كورونا.

 

 

وتابعت جيسي حديثها وتحدثت عن بعد وصولها الى المنزل فقالت: “وصلت عالبيت لقيت بيتي فحمة سودة، كلّه رماد، مابقي شيء من البيت غير كرسي أبي اللي بيقعد عليه وقميصه “إختنقت، حسيت انه هون خلصت الدنيا، قرّرت رمّمه وأعيش فيه وأقعد على ذات الكرسي اللي بيقعد عليه” وأضافت “قرّرت أجدّد العهد، وأجرّب كون متل ماهو كان حابب يشوفني”.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.