ثلاث قضاة وسجينة في قبضة الأمن الجنائي بمدينة حلب بتهمة التزوير

0

ثلاث قضاة وسجينة في قبضة الأمن الجنائي بمدينة حلب بتهمة التزوير

كشف رئيس فرع التزوير والتزييف في إدارة الأمن الجنائي العقيد وسيم معروف عن تراجع عدد الوثائق المزورة هذا العام ، موضحاً تفاصيل عملية القبض على شبكة تزوير ضخمة في حلب .

وفي تصريحه للوطن، بين معروف أنه ورد 300 وثيقة مزورة فقط هذا العام من وزارة الخارجية والمغتربين اكتشفتها وأرسلتها إلى الأمن الجنائي في حين كان يصل عدد الوثائق المزورة الخاصة بالمغتربين إلى 20 ألف وثيقة سنوياً.

وتحدث معروف عن إحدى شبكات التزوير التي تم كشفها ، تورط فيها ثلاثة قضاة وعدد من المحامين ومعقبي معاملات.

وبدأت هذه الشبكة عملها من خلال امرأة كانت موقوفة في السجن بتهمة امتهانها “تعقب معاملات من دون ترخيص”.

حيث قامت هذه الامرأة بتوجيه أشخاصاً إلى منزل صاحبه مغترب، فتم تزوير أوراق الملكية وبيع البيت وحصول المرأة على ثلاثين مليون ليرة دفعتها لإخراج موقوف في السجن بعدما دفعت دية للمدعين عليه.

كما قامت هذه الشبكة قامت بعملية التزوير عن طريق قيامها بإحداث شركة محاصة مع أشخاص مغتربين أو متوفين، مشيراً إلى أن أحد المطلوبين من الشبكة تبين أنه كان متملكاً 127 عقاراً في حلب معظمها أراض.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.