تعرفوا الى قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق والتي استهدفتها إيران

0

تعرفوا الى قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق والتي استهدفتها إيران

تُعد قاعدة عين الأسد (قاعدة القادسية سابقا) ثاني أكبر القواعد الجوية في العراق بعد قاعدة بلد الجوية وكانت مقر قيادة الفرقة السابعة في الجيش العراقي.

تم التخطيط لبنائها عام ١٩٧٥ وفق مخطط سمي بSUPER BASES للاستفادة من دروس نكسة ١٩٦٧.
تقع على بعد ١٠٨ كم غرب الرمادي قرب البغدادي
كان اسمها قاعدة القادسية قبل ٢٠٠٣.
بدأ بنائها عام 1980وأكتمل عام 1987 بواسطة إئتلاف مجموعة من الشركات اليوغسلافية بكلفة ٢٨٠ مليون دولار لتتسع ل 5000 عسكري مع المباني العسكرية اللازمة لإيوائهم مثل الملاجىء ، المخازن المحصنة، ثكنات عسكرية وملاجىء محصنة للطائرات فضلا عن الملاعب والمباني الخدمية.

خلال الحرب مع ايران كانت مقر للهيلوكوبترات ولطائرات ميغ اس ٢٥

عام ١٩٩١ تعرضت لقصف مكثف بقنابل الليزر من التحالف الدولي بحرب الخليج.
عام ٢٠٠٣ احتل المارينز القاعدة وبقي متمركزا فيها لغاية ٢٠١١.
تعد ثاني اكبر قاعدة جوية بالعراق وكانت النسخة العسكرية من المنطقة الخضراء بحسب تعبير ويكيبيديا الانكليزية.
بدءا من نهاية عام ٢٠١٤ ضمت القاعدة ٣٠٠ جندي ومدرب ومستشار امريكي وطائرات للتحالف الدولي.

عام ٢٠١٥ داعش احتل معظم مدينة البغدادي القريبة من القاعدة وقالت CBS ان ثمانية انتحاريين تمكنوا من دخول القاعدة لكنهم قتلوا على الفور.
عام ٢٠٠٧ زارها الرئيس الامريكي جورج بوش الابن والتقى في القاعدة رئيس الوزراء نوري المالكي ورئيس الجمهورية جلال طالباني

كما زار القاعدة لاحقا وزيرة الخارجية كوندليزا رايس ووزير الدفاع روبرت كيتس

عام ٢٠١٨ زارها الرئيس الامريكي دونالد ترامب وزوجته عشية اعياد الميلاد في زيارة سرية.

عام ٢٠٢٠ قرر البرلمان العراقي انهاء الوجود العسكري في العراق بعدها بساعات هدد ترامب بعقوبات على بغداد وغرامات مقابل المبالغ التي انفقتها بلاده لبناء القواعد الجوية.

وبتاريخ 8/1/2020 أعلنت ايران استهداف قاعدة عين الأسد و قاعدة اربيل ب 12  صاروخ  بعيد المدى بالستي  فيما نفى ترامب وقوع ضحايا امريكيين

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا