بعد ٨ سنوات من رحيل حسني مبارك ، ميدان التحرير في مصر يشتعل من جديد لرحيل السيسي ” أرحل يا بلحة “

0

بعد ٨ سنوات من رحيل حسني مبارك ، ميدان التحرير في مصر يشتعل من جديد لرحيل السيسي ” أرحل يا بلحة “

الإنطلاقة الفعلية و الحراك الذي لا يمكن لأحد أن ينساه هو الحراك الذي بدأ في ميدان التحرير بالعاصمة المصرية القاهرة مطالباً برحيل مصر آنذاك حسني مبارك لتمتد بعدها موجه ثورات عبر الوطن العربي أدت لخراب كبير و تراجع على جميع مستويات الحياة

و لعلها بدأت في تونس يوم أحرق البوعزيزي نفسه ليصنع حراكاً شعبياً ضد حكومته آنذاك و لم يطل الأمر فأنطلق حسب زعم المتاجرين بدماء الشعوب ما يسمى بالربيع العربي

اقرأ أيضاً : أهل الكهف استفاقوا بعد غفوتهم و مجلس مدينة طرطوس لن يصحو

اليوم و بعد ٩ سنوات تقريباً عاد المصريون الى ميدان التحرير و هذه المرة للمطالبة برحيل السيسي و يعود السبب للفنان المقاول محمد علي الذي طالب السيسي بالرحيل و كان الشرارة الاولى في هذه المظاهرات و طالب وزير الدفاع باعتقال السيسي حقناً لدماء المصريين

لم يصدر اي موقف حكومي رسمي حتى اللحظة

و تصدر هاشتاغ ميدان التحرير منصات التواصل الاجتماعي في مصر و العالم العربي
كما اعتقلت قوات الامن المصري يوم أمس عدداً من المتظاهرين الامر الذي وسّع نطاق المطالبة برحيل السيسي لتبدأ اليوم مظاهرات في بورسعيد و ما زالت الدعوات مستمرة للتجمع في ميدان التحرير

فهل نشهد ما شهدناه في عام ٢٠١١ ؟

تابعوا طرطوس اليوم عبر التلغرام

اترك تعليقا