بعدما انهى حياتها لأنها رفضته… انتحار قاتل الطالبة ايمان إرشيد

تصدر اسم الشابة الأردنية إيمان إرشيد الحديث عبر مواقع التواصل الاجتماعي منذ ايام بعد ان قتلها زميلها في الجامعة رميا بالرصاص لأنها رفضته، و اليوم انتشرت أخبار عن انتحار قاتلها.

بعدما انهى حياتها لأنها رفضته... انتحار قاتل الطالبة ايمان إرشيد

انتحار قاتل إيمان إرشيد

 

هذا و ضجت مواقع التواصل الاجتماعي منذ الصباح باخبار تتحدث عن انتحار قاتل إيمان إرشيد.

حيث قامت قوى الأمن الأردني بتحديد موقعه و بعد مفاوضات عديدة لتسليم نفسه رفض و انهى حياته رميا بالرصاص.

و في بيان نشره الامن الأردني تحدث عن عملية ملاحقة القاتل و كيف انتهت بانتحار المدعو عدي خالد حسان.

حيث جاء في البيان ما يلي :

“الجهود المتواصلة التي باشرتها فرق التحقيق توصلت لمعلومات قادتها إلى تحديد مكان اختباء قاتل فتاة الجامعة المدعو عدي خالد عبدالله حسان ومن مواليد 1985، في إحدى المزارع في منطقة بلعما”

تابع الأمن الأردني في بيانه و قال:

“قوة أمنية تحركت على الفور لتداهم الموقع، وحاصرت القاتل الذي أشهر سلاحه باتجاه رأسه، رافضا تسليم نفسه ومهددا بالانتحار”

لكن اكد البيان ان القاتل لم يستجب لمطالب و القى الرصاص على راسه و جاء في البيان:

” القوة الأمنية قامت بمفاوضته إلا أنه رفض ذلك وأطلق النار على نفسه في منطقة الجانب الأيمن من الرأس (الصدغ الأيمن) حسب التقرير الطبي الأولي، وتم نقله إلى المستشفى، قسم العناية الحثيثة، فاقدا الوعي والعلامات الحيوية تعمل بشكل كامل”

إضافة الى ان البيان تحدث عن عملية ملاحقة القاتل و كيفية الوصول الى مكانه و قال:

” القاتل توارى عن الأنظار فور ارتكابه الجريمة دون أن يثبت تواصله مع أيٍ من معارفه أو ذويه، إلا أن الأساليب التحقيقية الدقيقة مكنت الفريق من تحديد هويته، ومكان سكنه، وجرت مداهمته في عدد من المواقع التي تردد عليها قبل ارتكاب الجريمة وبعدها”.

بدوره والد المغدور ايمان إرشيد وجه شكرا كبيرا لقوى الأمن لحرصها على متابعة القضية و احقاق العدل.

لكن عبر أيضا عن حزنه لموت الشباب الذي لم يعاقب بالشكل الصحيح على فعلته.

حيث قال والد ايمان :” لسوء حظنا أن القاتل أقدم على الانتحار”