بريطانيا .. تشييع جثمان الأمير فيليب إلى مثواه الأخير

شهدت بريطانيا تشييع جثمان الأمير فيليب إلى مثواه الأخير ، حيث تم دفن نعش الأمير البريطاني في القبو الملكي في كنيسة “سانت جورج” في قصر وندسور في مراسم جنازة ضمت 30 شخصاً فقط يوم أمس السبت .

وبسبب الاجراءات الاحترازية المتخذة للوقاية من فيروس كورونا ، اضطرت الملكة إليزابيث الثانية … زوجته منذ 73 عاماً ، إلى الجلوس بمفردها أثناء القداس .

وبحسب وكالات ، تم دفن الأمير ، الذي كان يعرف أيضاً باسم دوق إدنبرة ، بعد نحو أسبوع من وفاته عن عمر يناهز 99 عاماً … فيما لم تلتقط عدسات الكاميرا تعبيرات وجه الملكة خلال القداس .

وعلى الرغم من ذلك، تمكن المصورون الذين تم السماح لهم بالتقاط صور للملكة قبل بدء القداس.. وكانت متشحة بالسوداء تماماً ، وتجلس بمفردها على مقعد وتحدق في نعش زوجها .

فيما بدت علائم الحزن واضحة على وجوه أفراد آخرين من العائلة الملكية أثناء القداس .

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا