بحزن كبير سميرة سعيد تنعي الراحل خالد فؤاد

بحزن كبير سميرة سعيد تنعي الراحل خالد فؤاد

قامت الفنانة سميرة سعيد ومن خلال مشاركتها في احدى البرامج التلفزيونية بنعي الراحل خالد فؤاد بتأثر كبير وبحزن عميق فقالت : “كنت على إتصال معاه من حين إلى آخر، هو حبيبي في الفترة الأخيرة تعب شوية، من كم يوم كنت بكلمه وكان صوتو كويس وكان بيقولي كل الوقت ادعيلي عندي كورونا، وطبعاً كان عندي أمل ولو انو عارفة إن عندو مرض تاني”.




وتابعت سمير في حزن كبير : “أنا حزينة جداً عليه لأن ده عشرة عمري، ورفيق درب من وانا عمري 19 سنة، إلى جانب إن هو صديق بجد، وهو موزع موسيقي ومايسترو دقيق جداً، ومخلص لعمله لدرجة رائعة، واشتغل مع معظم الفنانين في الدول العربية، الله يرحمه ده فقدان كبير بالنسبة لي، وبعزي من خلالكم عيلته وعمر ومراته”.

 

 

وتحدثت سميرة عن الصور التي انتشرت وكانت تجمعها بالراحل خالد فؤاد والفنانة أصالة فقالت: “الصور دي من أقل من سنة تقريباً، إتفقت أنا وأصالة نروح نزوره علشان كان عنده مرض آخر، والحقيقة هي دي آخر مرة بشوفو بطريقة مباشرة وبعدين بقت كلها من خلال التلفونات، قعدنا معاه وهزرنا وضحكنا وكانت معاه مراته وأولاده وإفتكرنا ذكريات كتيرة أوي مع بعضنا”

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 
تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.