بحركة جريئة في ظل الغلاء باسم ياخور يتسائل عن سعر حمالة الصدر

بحركة جريئة في ظل الغلاء باسم ياخور يتسائل عن سعر حمالة الصدر

في ظل الغلاء و انهيار الليرة السورية و بحركة جريئة باسم ياخور يتجول وسط العاصمة دمشق

و ينشر باسم ياخور مقطع فيديو مصور من جولته متحدثا عن قمية الألف ليرة السورية

و أنها كانت تساوي الكثير و لم تعد تساوي شيئا في الوقت الحالي

حيث قام باسم ياخور بجولة في اسواق دمشق الالبسة و الاحذية و الطعام

واوضح ان الاسعار اصبحت خيالية تجاه الحال الذي نعيش به و ان قيمة الليرة اصبح لا شيء

فا توقف عند محال لبيع الألبسة الداخلية متسائلا عن سعر حمالة الصدر التي وصل ثمنها الى 8000 ليرة سورية ليرد باسم على البائع بطريقة فكاهية ” يعني كل واحد ب أربعة ”

ولم يسلم باسم ياخور من الانتقادات والتعليقات المهاجمه لهذا التصرف

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هن

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.