بالرغم من ظروف الحرب … الدواء البيطري السوري يصل إلى 17 بلداً حول العالم .

0

بالرغم من ظروف الحرب … الدواء البيطري السوري يصل إلى 17 بلداً حول العالم .

أوضح مدير الدواء البيطري في وزارة الزراعة ، زياد نمور، أن “المستحضرات الطبية البيطرية السورية تصل إلى 17 بلداً حول العالم، نظراً لجودتها العالية” .

وأكد نمور أن “الإستراتيجية الدوائية للأشهر القادمة تتضمن الوصول لعتبة تصديرية مقدارها 10.5 مليارات ليرة” .

اقرأ أيضاً : مجلس الوزراء يسمح باستيراد الأدوية المنتجة بشركات المناطق الحرة .

وتابع نمور أنه “لا بد من دعم وتشجيع التصدير، وسبل فتح أسواق خارجية جديدة، والتوسع في الأسواق المحلية والعربية والأوروبية”.

وكشف نمور عن “دخول ستة خطوط جديدة لإنتاج المستحضرات البيطرية (حقن ـ سوائل ـ بودرة ـ مراهم ـ معقمات ـ أدوية تتعلق بالمضغوطات والبلعات المباشرة) وذلك في مدينة عدرا الصناعية”

ولفت المدير في تصريح لصحيفة الثورة الرسمية أن “هناك فنيين اختصاصيين من المديرية يتأكدون بشكل دوري من توافر معايير التصنيع الجيد “GMP” في المعامل السورية، وهي معايير عالمية لمعامل الأدوية البيطرية تعطي الموثوقية بشكل كبير لأي مستحضر دوائي”.

وأشار نمور إلى أن “الإنتاج المحلي من المستحضرات البيطرية يغطي ما يزيد عن 75 % من احتياجات الثروة الحيوانية في سوريا، تشمل لأدوية واللقاحات والسوائل والمراهم والعصارات وغيرها”.

يشار إلى أن عدد معامل الأدوية البيطرية المحلية المرخصة 72 معملاً، لا يزال 12 منها خارج الإنتاج الفعلي، وتتضمن نحو 190 خطاً إنتاجياً لمختلف الأشكال الدوائية البيطرية .

تابعوا طرطوس اليوم هنا عبر التلغرام

اترك تعليقا