المطربة العالمية سيلين ديون تلغي حفلاتها بسبب إصابتها بمرض نادر

كشفت المطربة العالمية سيلين ديون ، يوم الخميس الفائت ، عن إصابتها بـ “متلازمة عصبية نادرة جداً”.

وذكرت الفنانة الأميركية ، عبر حسابها على Instagram ، أن هذه المتلازمة أجبرتها مرة أخرى على تأجيل الحفلات التي كانت تخطط لإحياءها في أوروبا كجزء من جولتها العالمية “Carriage World Tour”.

وتأثرت النجمة ، وهي من مقاطعة كيبيك الكندية ، بمقطع فيديو نشرته على حسابها ، أوضحت فيه أنها كانت تعاني من “مشاكل صحية منذ فترة طويلة”.

وقالت: “تم تشخيصي مؤخراً بمرض عصبي نادر جداً ، متلازمة الشخص المتيبس”.

وبسبب هذا المرض الذي ينتج عنه تصلب عضلي تدريجي ، بدأت سيلين ديون تواجه صعوبة في المشي .. بينما منعها الاضطراب أيضاً من “استخدام حبالها الصوتية” بالطريقة التي تريدها ، وفقاً للمغنية.

وأضافت: “أشعر بحزن شديد لإبلاغكم اليوم أنني لن أكون مستعدة لاستكمال جولتي في أوروبا في فبراير” .. مشيرة إلى أن “فريقاً ممتازاً من الأطباء” يعالج حالتها ويتابعها بشكل مستمر.

وكان من المقرر أن تستأنف جولة ديون الأوروبية في نهاية شهر فبراير من جمهورية التشيك.

كما أجرت ديون أول 52 حفلة موسيقية من الجولة قبل تفشي جائحة COVID-19 في أوائل عام 2020.

وبعد ذلك ، خلال شهر يناير الماضي ، أعلنت الفنانة العالمية عن إلغاء حفلاته بأمريكا الشمالية ضمن هذه الجولة بسبب مشاكلها وظروفها الصحية التي حالت دون ذلك.

لتصلكم آخر الأخبار انضموا إلى قناتنا على التلغرام هنا