الصحة العالمية تُجيب … ما الذي يُحدثه لقاح كورونا في الجسم ؟

الصحة العالمية تُجيب … ما الذي يُحدثه لقاح كورونا في الجسم ؟

نشرت منظمة الصحة العالمية (WHO) ، شرحاً حول كيفية حماية اللقاحات لجسم الإنسان من الإصابة بالأمراض وتوضيح ما الذي يُحدثه لقاح كورونا في الجسم بالإضافة لمعنى ودور مسببات الأمراض والأجسام المضادة والعلاقة بينهما ، من خلال مقاطع فيديوغرافيك نشرتها المنظمة الأممية عبر حساباتها الرسمية على منصات التواصل ، ضمن جهودها لمكافحة جائحة كورونا، وتشجيع الشعوب على أهمية تلقي اللقاحات المضادة للفيروس .

وتشرح المقاطع أن جسم الإنسان يحتوي على آلاف الأجسام المضادة المختلفة ، وأنه يتم تدريب كل جسم مضاد (أو خط

الدفاع الأمامي) على التعرف على مستضد معين ومحاربة مسببات الأمراض ، ولكن عندما يهاجم عامل مُسبب لمرض جديد

جسم الإنسان ، فإنه يستخدم مستضدًا جديدًا ربما لا تستطيع الأجسام المضادة التعرف عليه .

وبالتالي فإنه في حالة وجود فيروس جديد ، مثل فيروس كورونا المُستجد ، لا يكون الجسم مستعدًا للحماية عند الإصابة به ،

ولهذا فإن جسم الإنسان يحتاج لصنع أجسام مضادة فعالة ضد مسبب المرض الجديد ، للحماية منه بطريقة ما ومن هنا يأتي

دور اللقاح .

وبينت المنظمة إن اللقاح هو جزء صغير ضعيف غير خطير من العامل المُسبب للمرض ، والذي يكون المستضد جزءًا منه ، لا

يتسبب التطعيم باللقاح في الإصابة بالمرض لكنه يقتصر دوره على تحفيز استجابة مناعية في الجسم ، إذ يقوم التطعيم

بمهمة تعليم الجهاز المناعي للجسم كيفية بناء النوع المناسب من الأجسام المضادة لحمايته في المستقبل من العوامل

المسببة للمرض .

وهكذا فإنه عندما يواجه جسم الإنسان العامل المُمرض الحقيقي لاحقًا ، فإنه يتمكن بالفعل من التعرف عليه أو اكتشافه

ومكافحته والقضاء عليه قبل أن يصيب الجسم بالعدوى والمرض

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا