الدفاع الروسية تنفي قصف مقاتلاتها لأهداف مدنية في إدلب .

0

الدفاع الروسية تنفي قصف مقاتلاتها لأهداف مدنية في إدلب .

نفى رئيس مركز المصالحة الروسي في سورية “يوري بورنكوف”، ما ورد في تقارير إعلامية عن غارات نفذتها مقاتلات حربية روسية ضد أهداف مدنية في منطقة خفض التصعيد في إدلب بشمال غرب سورية .

وقال رئيس المركز : “تحدثت بعض وسائل الإعلام، عن ضربات جوية زعمت بأنها تمت من قبل الطيران الحربي الروسي واستهدفت بعض المواقع المدنية في منطقة خفض التصعيد في إدلب. هذه المزاعم مغايرة للواقع ولا صحة لها بتاتا. منذ بدء سريان نظام وقف إطلاق النار، لم تنفذ الطائرات الروسية، أية طلعات قتالية” .

يذكر انه تم فرض نظام وقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد بإدلب، وفقاً للاتفاق الذي تم التوصل إليه مع الجانب التركي، وبات نظام وقف اطلاق الناري ساري المفعول اعتباراً من الساعة الثانية بعد الظهر من يوم 9 يناير عام 2020 .

تابعوا المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا 

اترك تعليقا