الحلقة الأخيرة من مسلسل عشرين عشرين تتصدر التريند و النهاية حزينة و مؤثرة

تصدرت الحلقة الأخيرة من مسلسل عشرين عشرين التريند ، بعد نهاية حزينة و مبهمة للجمهور الذي تأثر جداً .

نهاية مسلسل 2020

كانت النهاية حزينة جداً للمتابعين لحلقات هذا المسلسل ، حيث كانت النهاية خارج التوقعات بموت قصي خولي بشخصية صافي .

احتل المشهد الأخير الذي احتوى عناقات الوداع مع الدموع شاشات و صفحات التواصل و ترك اثراً كبيراً لدي المشاهدين ، بعد ما انتهى بانتصار الحق على الحب

تسائل العديد من المشاهدين حول مصير صافي ، باعتبارهم لم يروه ميتاً ، ف استبعدوا فكرة موته و اعتبروا أن مصيره مجهول و استاؤوا من هذه النهاية .

منهم من اعتبرها نهاية فاشلة على عكس القسم الآخر الذي تأثر و تفاعل و وصفها بالنهاية الحزينة بعد تأثرهم بالعلاقة بين صافي و حياة و تعاطفهم مع المشاعر و الحب .

نشرت نادين نجيم على حسابها :
“الليلة آخر حلقة من مسلسل ٢٠٢٠ صراحة زعلانة انه رح يخلص وحاسة عبالي بعد اعرف شو صار وعندي أسئلة كتير عبالي اعرف جوابها… حزام ناسف ومسدس بإيدها، يعني يا قاتل يا مقتول ! صعب الموقف كتير وبيكسر القلب بس اوقات النهاية بتكون كمان بداية لقصة جديدة”.

وأكملت :
“اتعلقنا بحياة وحبينا صافي وتعاطفنا مع سما ونقسمنا بين مؤيد ومعارض وهيدا جدل حلو. كنتوا متوقعين هيك تكون النهاية وإذا لاء كيف بتتمنوا النهاية تكون “؟.

غردت نادين جابر كاتبة 2020 عبر حسابها :
“يا عفو الله، صافي الديب ماااا مات، والنهنهة بينو وبين سما بعد ما خلصت…الى اللقاء في الموسم الثاني برمضان ٢٠٢٢”.

و هذا ما أعطى تشويق للجمهور المتابع ب موسم جديد في رمضان المقبل .