الجيش الألماني يستخدم الكلاب لرصد إصابات كورونا .

الجيش الألماني يستخدم الكلاب لرصد إصابات كورونا .

 

بدأ الجيش الألماني قبل أشهر، باستخدام الكلاب لرصد إصابات فيروس كورونا المستجد، وذلك في خطوة لم تبق حكرا على ألمانيا فحسب، وإنما شملت الولايات المتحدة وفنلندا وبريطانيا، حيث يتم تدريب الكلاب على اكتشاف فيروس سارس – كوفيد من خلال عينات اللعاب .

 

كما توجد اختبارات أخرى باستخدام عينات البول والعرق، وقد حققت هذه التجارب نتائج مشجعة، كما يشير إلى ذلك موقع “دي فيلت” الألماني .

 

وبمشاركة معهد “تيهو” التابع للقسم البيطري بجامعة هانوفر، أطلق الجيش الألماني في يوليو/تموز الماضي، تجربته اعتمادا على 10 كلاب تنتمي إلى مدرسة ترويض الكلاب التابعة للجيش في مدينة أولمن (غرب) .

 

فيما تقوم الكلاب باستنشاق عينات لعاب من مصابين، وذلك بعد إبطال ضرر الفيروس فيها كيميائياً، وعقب إتمام هذه المرحلة من التجارب، تبدأ تجارب شم الفيروسات النشطة في اللعاب البشري .

 

إلى ذلك، لا تزال طريق التدريب طويلة أمام الكلاب كي تصبح الأداة الأهم والأفضل للكشف عن كورونا .

 

المصدر : وكالات

 

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.