الاحتلال التركي يعلن انسحابه من نقطة مراقبة « شير مغار » غرب حماة

0

الاحتلال التركي يعلن انسحابه من نقطة مراقبة « شير مغار » غرب حماة

أكدت مصادر أهلية في ريف حماة الغربي حيث نقطة المراقبة الحادية عشرة لجيش الاحتلال التركي في قرية « شير مغار » بجبل شحشبو لـ«الوطن»، أن بضع شاحنات تحمل معدات لوجستية غادرت النقطة ظهر اليوم الثلاثاء، باتجاه نقاط مراقبة جيش الاحتلال في جبل الزاوية بريف إدلب الجنوبي.
وبدأ جيش الاحتلال التركي عملية انسحابه من «شيرمغار» في ٢٩ الشهر الماضي، وهي نقطة المراقبة الثانية التي يجري الانسحاب منها بعد «مورك» التي أخليت تماماً يوم أمس.
وأفاد شهود عيان لـ«الوطن» بخروج ٧ شاحنات من النقطة أقلت معدات عسكرية إلى نقطة المراقبة في «قوقفين» بجبل الزاوية التي أنشأها جيش الاحتلال جنوب طريق عام حلب اللاذقية المعروفة بـ«M4» في ١٥ الشهر الماضي، وذلك بعد أن بدأ بحزم أمتعته وتفكيك أبراج المراقبة.
وأوضحت المصادر الأهلية أن جيش الاحتلال التركي يتعمد إخلاء «شيرمغار» بصمت بعيداً عن عدسات الإعلام بضمانة من القوات الروسية، التي وصلت شرطتها العسكرية إلى النقطة صباح اليوم، قبل خروج الشاحنات التركية بعتادها العسكري إلى جبل الزاوية عبر طريق «M4» وصولاً إلى بلدة أورم الجوز فـ«قوقفين».
وكشفت مصادر محلية في جبل الزاوية لـ«الوطن»، أن جيش الاحتلال التركي يعتزم نشر جنوده وضباطه المنسحبين من «شيرمغار» في بلدتي كنصفرة والبارة على خطوط التماس مع الجيش العربي السوري لكنه عجز إلى الآن عن إقامة نقطتين عسكريتين جديدتين فيهما جراء الاشتباكات بين ميليشياته والجيش العربي السوري في المنطقة.
وأشارت المصادر إلى أن نحو ٤٠ آلية عسكرية وشاحنة لجيش الاحتلال التركي محملة بالأسلحة الثقيلة والمعدات اللوجستية وصلت صباح اليوم إلى نقاط المراقبة في جبل الزاوية قادمة من معبر كفرلوسين غير الشرعي عند الحدود الشمالية لإدلب مع تركيا.

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.