اكتشاف مدينة جديدة قرب قلعة المرقب في بانياس .

أعلنت البعثة السورية ، الهنغارية المشتركة المتخصصة بالبحث والتنقيب عن الآثار عن اكتشاف مدينة جديدة قرب قلعة المرقب في مدينة بانياس الساحلية ، مساحتها 10 هكتارات وهي بمثابة مدينة كاملة حولها جدران متأصلة .. فيها كنائس ومقبرة .. لتصبح مساحة قلعة المرقب بهذا الاكتشاف أكبر بنحو ثلاث مرات عما كانت عليه .

وبحسب ما ذكرت وكالة “سانا” الرسمية ، قالت البعثة إن أكبر لوحة في كنيسة قلعة المرقب والتي تحولت لاحقاً إلى جامع مملوكي ، مرسومة بأياد أوروبية نهاية القرن الــ 12 ، كما تحتوي على رسومات آيات ليوحنا المعمدان .

وجاء هذا الاعلان ضمن ندوة “المكتشفات الأثرية في طرطوس” في متحف طرطوس التي أقامتها المديرية العامة للآثار والمتاحف في سورية قبل أيام ، بالتعاون مع البعثة الهنغارية العاملة في قلعة المرقب .

الجدير بالذكر أن قلعة المرقب ، تقع بالقرب من الطريق الدولي الساحلي الذي يربط مدينتي طرطوس باللاذقية .. ويربطهما معا بالطريق الدولي مع العاصمة السورية دمشق .. وشهرة المرقب تميزها كونها بخلاف القلاع الساحلية الأخرى .. تجاور البحر الأبيض المتوسط .. حيث لا تبعد عن الشاطئ أكثر من خمسة كيلومترات .. وبنيت بحجارة زرقاء اللون بازلتية .. في حين أن جميع القلاع الساحلية مبنية بحجارة كلسية بيضاء أو صفراء اللون .

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا