استقرار حالات الاصابة الشديدة بفايروس كورونا وبدء مرحلة تسطح المنحنى في سورية … لكن الحذر واجب

0

استقرار حالات الاصابة الشديدة بفايروس كورونا وبدء مرحلة تسطح المنحنى في سورية … لكن الحذر واجب

أكد مدير عام مشفى المواساة – الدكتور عصام الأمين انه لا داعي للخوف من السلالة الجديدة للفيروس التي حدث تهويل كبير حولها في الفترة الأخيرة.




فهذه سلالة طافرة وليست الأولى ولم تظهر أي أعراض جديدة أكثر خطورة من السابق وإلى الآن لم يزدد عدد الوفيات بشكل هائل، فالمتعافون أكبر نسبة، وأكد على أهمية الالتزام بالإجراءات الوقائية الاحترازية وارتداء الكمامة ومحاولة الابتعاد عن الازدحام.

وأشار أنه من خلال الإحصائيات في مشفى المواساة فنحن الآن في مرحلة التسطح المنحني وبداية نزول مراجعات الحالات الحرجة، ومنذ أسبوع بدأت أعداد الحالات الشديدة تستقر وليست في حالة تصاعد للأعلى.

كما توقع بأن يكون ذلك بداية لهبوط الذروة بفضل الوعي لدى معظم الناس والتزامهم بالإجراءات الوقائية، موضحاً أن هذا الهبوط يقصد به للحالات الشديدة والحرجة التي تراجع المشفى.

بينما الحالات الخفيفة والمتوسطة التي تُعالَج في المنزل ولا تراجع المشفى قد يوجد زيادة في عددها ولا يمكن حصرها لعدم توافر الإحصائيات عنها.




وأشار الأمين بأنه منذ بداية الشهر الحالي وحتى اليوم تم دخول ٣٥٠ حالة اشتباه (كورونا) وظهر منهم ١٢٠ حالة إيجابية، وبانتظار نتيجة مسحة ٣٤ مشتبهاً به، وأنه يوجد ٢١ حالة في قسم العزل، و١٣ حالة في العناية المشددة

المزيد من الأخبار عبر موقع طرطوس اليوم هنا 

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.