ارتفاع أسعار التحاليل الطبية بنسبة 50 % … وهيئة المخابر تكشف السبب .

0

ارتفاع أسعار التحاليل الطبية بنسبة 50 % … وهيئة المخابر تكشف السبب .

أعلنت هيئة مخابر التحاليل الطبية رفع سعر الوحدة المخبرية من 200 إلى 300 ليرة سورية .

رئيس الهيئة الدكتور عدنان الخطيب أوضح خلال حديثه على إذاعة “شام اف ام”، أن السعر أصبح حالياً عادلاً ويتوافق مع التكلفة، مرجعاً سبب الزيادة لكون جميع المواد المستخدمة في التحاليل مستوردة (سرنغات، إبر، كواشف وغيرها)، ما فرض تعديل السعر للاستمرار بتقديم الخدمة .

اقرأ أيضاً : نقابة الصيادلة توضح حقيقة رفع أسعار حليب الأطفال .

وأكد د.الخطيب أن جزءاً كبيراً من التحاليل الهرمونية والمعايرات الدوائية سيتوقف تقديمها في حال الاستمرار بالسعر القديم، الذي لا يحقق التكلفة، وبالتالي يفرض على المواطنين السفر إلى بلدان أخرى لإجرائها مما يزيد التكلفة .

مشيراً إلى أنه منذ بداية الأزمة والهيئة تعمل بسعر التكلفة أو أعلى بقليل منها، لتيسير أمور وخدمات
المواطنين، لافتاً إلى أن فئة المخبريين حالياً تتقاضى 0.35% فقط ولا يوجد أي أرباح حقيقية، وأن هذه الزيادة أُقرت من حوالي شهرين .

وفي مطلع العام الحالي بيّن رئيس هيئة المخابر السابق محمد التيناوي، أن التحاليل تتم وفق تعرفة معينة، حيث تكون بعضها مثل “الهرمونات، والغدد” ذات كلفة عالية، تتراوح بين 3 إلى 12 ألف للتحليل الواحد، منوها إلى أن هذه الأسعار ترتبط بارتفاع وانخفاض الدولار، حيث يشكل عاملا رئيسا في تحديدها، مؤكدا أن المرسوم التشريعي 42 ألزم المخابر في مختلف مناطق دمشق وريفها بسعر محدد.

تابعنا عبر التلغرام هنا

اترك تعليقا