إيجاد صعوبة في مضغ الطعام مؤشر على مرض قاتل

 

توصلت إحدى الدراسات إلى نتيجة مفادها ان العسر المتكرر في بلع الطعام، قد يكون عارضا من أعراض الإصابة بسرطان المريء، الذي يعد من بين الأمراض الأكثر فتكا بالمصابين.

سرطان المري

وتشير بيانات الجمعية الأميركية للسرطان إلى أن 20 في المئة فقط من المصابين بسرطان المريء،

يستطيعون بلوغ متوسط حياة من 5 سنوات، لأن أغلبهم يفارقون الحياة مبكرا.

ونوهت إلى أنه عندما يجد الناس صعوبة في بلع الطعام، يعتقدون أن الأمر عادي،

أو يغيرون عاداتهم الغذائية، فيزيدون من مضغ الطعام، كما قد يتناولون أشياء أقل صلابة، مثل الشوربة.

لكن تغيير نوعية الطعام لا يحل المشكلة، لأن في حال كان الشخص مصابا بالسرطان،

فإن المرض سيتفاقم، إلى أن يصبح هضم السوائل نفسها مثل العصير الأخرى أمرا صعبا.

وعند حصول مشكلة في بلع الطعام، فإن الشخص قد يشعر بأن ما أكله ظل عالقا في الحنجرة أو في الصدر، وهو شعور يكون مزعجا بشدة.

 

الجدير بالذكر أن أعراض سرطان المريء لا تقتصر على العسر في بلع الطعام،

بل قد تشمل ألما في الصدر وخسارة الوزن والسعال المزمن والقيء وبحة الصوت.

ويوصي الأطباء بالمسارعة إلى استشارة الطبيب عند ملاحظة عسر متكرر في بلع الطعام،

لأن التشخيص المبكر يزيد من فرص العلاج والتماثل للشفاء.