إحياء شركة سيامكو خلال شهرين و انتاج سيارة رخيصة الثمن

إحياء شركة سيامكو خلال شهرين و انتاج سيارة رخيصة الثمن

بعد توقف دام لسنين شركة سيامكو لانتاج السيارات المحلية الصنع تعود من جديد وبدء العمل سيكون خلال الشهرين القادمين

وزير الصناعة زياد صباغ أعلن  عن الاتفاق مع الوفد الإيراني على إعادة تشغيل الشركة السورية – الإيرانية لصناعة السيارات “سيامكو” و إحيائها من جديد .

تم ذلك الاتفاق  خلال لقاء جمع وزير الصناعة مع وفد إيراني ، ممثلا بالدكتور سورنا ستاري معاون رئيس الجمهورية الإيرانية للشؤون العلميةلا ، و التقنية و السفير الإيراني بدمشق جواد ترك آبادي .

اعتبر وزير الصناعة أن الاجتماع مهم لتحريك عجلة الاقتصاد ، و النهوض صناعياً و اقتصادياً بعد الحرب التي تعرضت لها سورية .

تم الاتفاق مع الوفد الإيراني على إعادة تشغيل الشركة السورية سيامكو  – الإيرانية لصناعة السيارات – ، و إحيائها من جديد

مؤكدين على تفعيل علاقات التعاون و المشاريع المشتركة بين البلدين .

إضافة إلى إعادة تفعيل الخط الائتماني المشترك و المشاريع التي توقفت نتيجة الحرب.

أكد عضو مجلس المديرين في الشركة السورية الإيرانية لتصنيع السيارات “سيامكو” أسعد وردة  ، أنه في حال سمح للشركة بالعودة للعمل ستطرح خلال شهرين سيارة رخيصة الثمن ومناسبة للجميع  في سورية .

في عام 2019 ، أفاد المسؤول في شركة تصنيع السيارات   إياد العابد ، بحسب وكالة الأنباء الرسمية “سانا”

بأنه سيتم إنتاج سيارات بمواصفات عالمية و بأسعار تتراوح بين 5–10 ملايين ليرة سورية .

تأسست الشركة السورية – الإيرانية لتصنيع السيارات   خلال 2007

و أقامت معملها ضمن “ المدينة الصناعية في عدرا ” بريف دمشق ، و أنتجت سيارة شام كأول سيارة مصنعة في سورية .

يذكر أن شركات تجميع السيارات  في سورية توقفت عن العمل منذ تشرين الثاني 2019

بعد منع استيراد مكونات السيارات بهدف توفير القطع الأجنبي لأمور أهم ، و شمل القرار شركة “سيامكو”.

كما أوقفت سورية استيراد السيارات الكاملة منذ 2011 ، و سمحت فقط باستيراد قطع السيارات و تجميعها محلياً ، بعد أن كانت اتجهت في عام 2007 إلى تجميع السيارات و طرحها بأسماء جديدة ، إذ طرحت سيارة “شام” في العام نفسه بعد إنتاجها من قبل “سيامكو”.

تابعوا قناة طرطوس اليوم عبر التلغرام هنا